فيصل القاسم: اعظم الله اجوركم في العراق العربي

انتقد الاعلامي السوري مقدم برناج الاتجاه المعاكس على قناة الجزيرة فيصل القاسم اليوم، ضباط من الجيش العراقي وهم یرددون القسم في العتبات الدينية بكربلاء بعد تخرجهم في الدورات العسكرية.

ونشر فيصل القاسم على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك فيديو يظهر عدداً كبيراً من الضباط والجنود العراقيين وهم يؤدون القسم داخل الروضة الحسينية في كربلاء وفي العتبة العباسية
وعلّق القاسم على مقطع الفيديو”أعظم الله أجركم وأحسن عزاؤكم في نهاية العراق العربي الحر وسقوطه بيد الطائفية”، بحسب تعبيره.

فيصل القاسم، إعلامي عربي سوري، يحمل الجنسية البريطانية وهو كاتب ينشط في إجراء الحوارات السياسية واشتهر ببرنامجه الحواري (الاتجاه المعاكس) على قناة الجزيرة القطرية.

يذكر أن المئات من طلبة الكلية العسكرية العراقية الرابعة أدوا القَسَم في ضريحي الامام الحسين وأخيه العباس بمدينة كربلاء قبل أيام بحضور جمع من رجال الدين بعد ان نظموا مسيرة عسكرية في شوارع المدينة في حالة مختلفة ماهو متعارف عليه بترديد القسم في مقر الكلية بقيادة ضابط كبير وبحضور قادة الجيش.

كما نظم المئات من طلبة الكلية العسكرية الرابعة في محافظة ذي قار (375 كيلومترا جنوب بغداد) مسيرة عسكرية في مدينة كربلاء (110 كم جنوب بغداد) بمناسبة تخرجهم من الدورة التأهيلية في صنفي الدفاع الجوي والقوة الجوية. والمتخرجون هم طلبة الدورة 80 في الكلية العسكرية الرابعة التابعة لوزارة الدفاع العراقية في محافظة ذي قار. إعلام العتبة الحسينية بكربلاء نشر ترديد القسم للخريجين أثناء خروجهم من مرقد العباس ويسيرون بزيهم العسكري بشوارع كربلاء الى حرم الامام الحسين حيث ادوا القسم العسكري باشراف احد رجال الدين في مشهد اثار جدلاً على وسائل التواصل الاجتماعي. قادة عسكريون ذكروا أن التحية واليمين أمام مرقد الأمامام الحسين والعباس من قبل هؤلاء الضباط هي بمثابة دين لبلدهم وخدمته بأتم وجه والحفاظ على أمن العراق من خطر الإرهاب”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here


×