مايكروسوفت تتفق مع هيئة اتحادية سويسرية على تعديلات لويندوز 10

قالت المفوضية الاتحادية السويسرية لحماية البيانات والمعلومات إن رئيسها لن يقيم دعوى قضائية ضد شركة مايكروسوفت بعد أن وافقت الشركة الأمريكية على تبني توصيات لتحسين شفافية معالجة البيانات في نظام التشغيل ويندوز 10.

وقالت المفوضية يوم الأربعاء إنها أكملت تحقيقا في أمر نظام التشغيل بدأ في 2015 وإنه كشف ثغرات في حماية البيانات بموجب القانون السويسري.

وأضافت في بيان “كشفت تحقيقات المفوضية أن معالجة البيانات فيما يتصل بويندوز 10 لا تتوافق في كل جوانبها مع قانون حماية البيانات.”

وردا على ذلك قدمت مايكروسوفت مقترحات للمفوضية تمت الموافقة عليها بعد أن أدخلت عليها المفوضية تعديلات.

وقالت المفوضية “التطبيق الفني للتعديلات التي طلبتها المفوضية سينفذ على مستوى العالم في إطار إصدارين من برمجيات ويندوز 10 مقررين خلال 2017.”

وقال متحدث باسم مايكروسوفت إن الشركة تقدر فرصة مناقشة نظام التشغيل مع المفوضية.

وأضاف “بصفتها شركة عالمية تلتزم مايكروسوفت بالامتثال لكل القوانين السارية في الدول التي نقدم فيها خدماتنا ومنتجاتنا.”

Read our Privacy Policy by clicking here
×

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close