دراسة: هناك عامل يحدد جنس الجنين قبل الحمل

أشارت دراسة طبية نشرت مؤخرا، إلى أن هناك عاملا صحيا لدى المرأة له أثر كبير في تحديد جنس الجنين، وذلك يكون قبل بدء الحمل.

وذكر تقرير لصحيفة “تلغراف” البريطانية نشر أمس الخميس ( 12 كانون الثاني 2017)، أن علماء كنديين توصلوا إلى أن مستوى ضغط الدم يحدد احتمال أن تنجب المرأة ذكرا أو أنثى، قبل 26 أسبوعا من الحمل، وأضاف أن مستوى الضغط المرتفع لدى المرأة يعني أن ثمة احتمالا أكبر لتنجب مولودا ذكرا، فيما يعزز الضغط المنخفض احتمال إنجاب أنثى.

وأفاد الاختصاصي في علم الغدد بمستشفى توررونتو الكندي” مونت سيناي”، أن ضغط الدم لدى الأم بمثابة عامل مبكر لتحديد جنس المولود، فيما أوضح الطبيب في مستشفى ليفربول للنساء” تشارلز كينغسلاند”، أنه كان على دراية بأن ضغط الدم المرتفع يؤدي إلى إنجاب الذكور، قائلا أن تغير ظروف المرأة يساهم في تحديد جنس المولود.

من جهة ثانية أبدى باحثون آخرون شكوكا إزاء الدراسة السابقة ، حيث أكد الاستشاري في الطب والجراحة بمستشفى هامر سميث في لندن”جيوفري تريو”، إنه لم يسمع من ذي قبل بقدرة معدل ضغط الدم لدى المرأة على تحديد جنس الجنين قبل 26 أسبوعا.

وكانت دراسات سابقة اشترطت على السيدات اللاتي يرغبن في تحديد جنس المولود بإتباع حمية غذائية لمدة لا تقل عن شهرين لدعم المخزون الغذائي الذي يدعم جنس المولود المرغوب فيه، حيث أكدت أن نوعية الغذاء الذي تتناوله المرأة يؤثر بشكل كبير على عملية اختيار جنس الطفل.

ويشير باحثون إلى أنه من المعروف حتى اللحظة، هو أن لبعض العوامل مثل الحرارة تأثير في تحديد الجنس، لكن في مرحلة تكون الجنين الأولى لا قبل أشهر عدة.

Read our Privacy Policy by clicking here
×

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close