كيفية التعامل مع الزوج الذي يتعمد إحراجك أمام الناس

من الطبيعي أن تكون العلاقة بين الزوجين مبنية على الاحترام والود والتفاهم، فلا يعيب أحدهما الآخر، ولا ينتقص أحد من الآخر، بل حتى أسلوب النقاش بينهما لابد أن يكون مبنيًا على الاحترام والعتاب البنّاء وليس الهدام، وأحيانًا كثيرة يكون للزوج أسلوب وصفات تنزعج منها الزوجة إذا فعلها معها، فتنزعج الزوجة من أن يقوم الزوج بإشراك أحد في نقاشاتهما أو مقارنتها بالغير، كما تنزعج كثيرًا إذا قام زوجها بتعمد إحراجها أمام الناس، لذلك عزيزتي نقدم لك من خلال أخصائية التربية السلوكية والمستشارة الزوجية «إيمان كامل» طرق التعامل مع زوج يتعمد إحراجك، حيث تقول: أحيانًا يرى الزوج أن انتقاده لزوجته يعطيه رونقًا أمام الحضور، فيتعمد إحراجها أمام الناس، وأحيانًا التقليل منها.

لذا عزيزتي أقدم لك طريقة التعامل الأفضل في تلك الحالة، من خلال السطور التالية:

– لا تحاولي أن توضحي غضبك أمام الحضور عندما يحرجك زوجك، بل تعاملي بشكل عادي، ولا تحاولي أن تتحدثي معه جانبًا أو في أذنه أو تظهر عليك أي علامات الإحراج والغضب.

– لا تقللي من شأنكما، فتقومين بالرد على زوجك بأسلوب غير لائق؛ لأنه لن يخجل من الرد عليك بردود أكثر إحراجًا، ولن تتوقعيها، فتعود بعواقب وخيمة عليكما.

– إذا أحرجك زوجك أمام الحضور، وضحكوا على هذا الانتقاد أو الإحراج، فلا تخجلي من أن تضحكي معهم وتشاركيهم هذا؛ حتى لا تظهر عليك حالة الكيد، واكظمي غيظك.

– إذا انتقد زوجك فعلا معينًا أو صفة معينة، وأنتِ على علم أنه ينتقدك، ولم يُشر إليك في الحديث، تعاملي باستغراب، وانتقدي أنت أيضًا تلك الصفة، وكأنك لا تعلمين بأن الحديث عنك.

– إذا أظهرتِ لزوجك غضبك من انتقاده لك أو إحراجه لك على الملأ، سيستخدم ذلك ليكون سلاحًا له في كل تجمع، والحل أن تتجاهليه، ولا تناقشيه حتى بعد اجتماعكما مع أشخاص، ولا تُبدي غضبك، بل تعاملي على أنه موقف عادي، ولا تلفتي الانتباه إلى أنه أمر مزعج بالنسبة لك؛ حتى لا يتكرر الأمر في مرات قادمة.

– إذا استمر زوجك في التعمد بإحراجك أمام الحضور والإنقاص من ذاتك، فلا تجتمعي معه في أماكن عامة، وأخبريه بأن في أسلوبه انتقاصًا منك، وهذا يعني انتقاصًا منه أيضًا؛ لأن مظهرك وصورتك من مظهره وصورته.

– إذا لم تستطيعي أن تكبتي غيظك، استأذني من الحضور، ولكن بعد مرور برهة من الوقت، وذلك حتى لا يلاحظ أحد غضبك، واذهبي إلى الحمام، واغسلي وجهك ثلاث مرات، ثم تنفسي ببطء وأنت تعدين للعشرة؛ حتى تضبطي نفسك وتتمالكي أعصابك، وبعدها تهدئين.

أضف تعليقاً

Read our Privacy Policy by clicking here