برلماني: تصريحات الحكيم تعد ترويجاً لصالح إسرائيل

رد عضو مجلس النواب العراقي عن كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني، شاخوان عبدالله، على التصريحات التي قال فيها رئيس التحالف الوطني، عمار الحكيم، إن “إسرائيل هي فقط من ستعترف باستقلال كوردستان”، مؤكداً أن تلك التصريحات تعد “ترويجاً لصالح اسرائيل”.

وقال عبدالله: “استغرب من ادلاء عمار الحكيم بهذه التصريحات، لأن عائلة الحكيم ابدت دعمها الكامل في الماضي للشعب الكوردي وحقوقه، لذا فإن صدور هذا التصريح من اي جهة عراقية لم يكن ليحزننا بقدر ما احزننا ادلاء الحكيم به”.

وأضاف: “في ما يتعلق بقرار الاستقلال فإن شعب كوردستان لن يأخذ هذه الشرعية من السيد الحكيم أو من أي جهة أخرى، ومصدر الاستقلال هو شعب كوردستان فقط”.

وتابع عبدالله: “اريد أن انبه السيد الحكيم بأنه مخطئ جداً في قوله إن اسرائيل فقط من ستعترف بالدولة الكوردية، فكثيرة هي الدول العربية ودول العالم التي تدعم الدولة الكوردية والزيارات (من قبل المسؤولين الى إقليم كوردستان) تؤكد ذلك”.

وأكد أن “تصريح السيد الحكيم يدل على أن اسرائيل تعترف بحقوق الكورد وتحترم القانون الدولي، لذا فإن تصريحاته تعد بمثابة دعاية ايجابية لصالح اسرائيل”.

يذكر أن رئيس التحالف الوطني، قال خلال لقاء تلفزيوني مع قناة اون لايف المصرية، يوم الخميس: “لا أعرف دولة غير اسرائيل يمكن ان تعترف بدولة كوردية في الوقت الراهن”، مضيفاً أن “الظرف الراهن لا يساعد على القيام بالأقاليم لا من حيث التركيبة الداخلية لكوردستان وحجم الاشكالات الاقتصادية والامنية والسياسية التي يواجهها الاقليم ولا من حيث المعادلة العراقية والظروف الهشة ولا من حيث الظروف الاقليمية والدولية”.

ترجمة وتحرير: شونم عبدالله خوشناو

Read our Privacy Policy by clicking here
×

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close