الإتحاد الوطني: تسلمنا رد الحزب الديمقراطي الكوردستاني المتعلق بخارطة الطريق

أعلن المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكوردستاني، اليوم الأربعاء، عن وصول رد الحزب الديمقراطي الكوردستاني حول خارطة الطريق.

وأفاد بيان صادر عن المكتب الإعلامي للاتحاد الوطني الكوردستاني، ان “المكتب السياسي للاتحاد عقد برئاسة كوسرت رسول علي نائب الامين العام للاتحاد الوطني اليوم الاربعاء، اجتماعه الاعتيادي في مبنى المكتب السياسي بمدينة السليمانية”.

واصدر المكتب السياسي في ختام الاجتماع بلاغا صحفيا حول مضمون وفقرات الاجتماع وهي أن “الاجتماع خُصص لمناقشة عدد من المسائل التي تواجه الاتحاد الوطني داخليا، وقد تم في نهاية الامر مناقشة مشروع شامل اعده مكتب التنظيمات من اجل حل المشاكل الداخلية على أساس احياء المبادئ الحزبية ومبدا الثواب والعقاب وتمت المصادقة عليه، وسيناقش المشروع خلال الاجتماع المقبل للمجلس القيادي الذي سيعقد يوم السبت المقبل، من اجل تصديقه ثم بحثه مع المؤسسات الاخرى ليصبح مشروع الاتحاد الوطني الشامل”.

وأضاف البيان “حول الاقاويل الضارة التي ادلى مسؤولون من الاتحاد بها خلال الفترة الماضية عبر القنوات الاعلامية، تم تكليف نائب الامين العام والهيئة العاملة والقيادية بالاتحاد هيرو ابراهيم، بشكل مباشر للتحقيق معهم من اجل التحقق من تلك التهم”.

وأشار الى “وقوع بعض الجرائم والتسيب في عدد من المناطق الكوردستانية والتي اصبحت محل قلق الناس، فقد أتخذت القرارات الضرورية بشأن التعاون مع الحكومة لانهاء تلك المشاكل”.

ولفت البيان الى “التهم المفبركة الموجهة من قبل بعض اعضاء برلمان كوردستان خارج البلاد وداخلها، تقرر توجيه كتاب رسمي الى احزابهم لاستيضاح مواقفها حول تلك التهم والاقاويل وحسمها في المحاكم”.

وكشف عن “وصول رد الحزب الديمقراطي الكوردستاني حول خارطة الطريق للاتحاد الوطني الكردستاني الى المكتب السياسي وقد تقرر بحثه وتقييمه خلال الاجتماع المقبل للمكتب السياسي”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close