النائب الفياض يدعو إلى تشكيل مجلس أعلى للنفط والطاقة

دعا عضو لجنة النفط والطاقة النيابية علي فيصل الفياض، إلى تشكيل مجلس أعلى للنفط والطاقة يكون بإشراف مباشر من رئيس الوزراء حيدر العبادي، مهمته الإشراف والتخطيط للسياسة النفطية العراقية وإدارة العقود والاتفاقيات والشراكات ومتابعة عقود التصدير وتطوير الصناعات الخاصة بقطاع النفط.

وقال الفياض في بيان، “في الوقت الذي تزداد فيه الحاجة لتطوير وتوسيع دائرة الاهتمام بملف النفط والطاقة الذي يمثل الشريان الحيوي والاهم للفرد العراقي ندعو إلى تشكيل مجلس أعلى للنفط والطاقة في البلاد مهمته الإشراف والتخطيط للسياسة النفطية العراقية وإدارة العقود والاتفاقيات والشراكات النفطية ومتابعة عقود التصدير وتطوير الصناعات النفطية، وجعل المجلس، السلطة الأعلى وعدم حصرها بشركة تسويق النفط سومو التي تهيمن على القطاع النفطي العراقي وتعتبر الجهة الوحيدة المسيطرة على إبرام عقود تصدير النفط الخام وكذلك عقود تصدير واستيراد المشتقات النفطية”.

وأضاف الفياض أن “هناك ضبابية وعدم وضوح في الكثير من تعاملاتها (سومو) وعقودها المبرمة مع شركات عالمية لكن المجلس الأعلى للنفط والطاقة سيزيل جميع علامات الاستفهام الموضوعة على الإدارة العامة لملف الطاقة خاصة وانه سيكون تحت إشراف مباشر من قبل رئيس الوزراء وبعضوية كل من وزراء النفط والخارجية والمالية والكهرباء والتخطيط وشخصيات من ذوي الاختصاص والخبرة في المجال النفطي”.

وتابع أن “اغلب دول العالم النفطية لديها مجالس عليا لإدارة الثروات وعقد الاتفاقيات والصفقات ووجود المجلس سيكون مهما في الوقت الراهن لاسيما وان العراق يعتمد على ثورته النفط كمصدر أولي لموارده”، مطالبا الكتل البرلمانية والسياسية بـ”مساندة هذا المقترح وترجمته على ارض الواقع للحفاظ على الثروات النفطية وعدم تركها في ضياع مستمر”.

يذكر أن العراق يمر بأزمة اقتصادية بسبب انخفاض أسعار النفط، وإنفاقاته في الحرب ضد تنظيم “داعش”، فيما أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، في أكثر من مناسبة، أن العراق سيخرج من الأزمة المالية التي يشهدها بشكل أقوى.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close