تيريزا مي تقول كافي كافي

احمد كاظم

التفجيرات تتوالى في بريطانيا واخرها البارحة في لندن ما دفع مجاهدة النكاح وبيع السلاح تيريزا مي ان تقول: كافي كافي او يكفي يكفي دلالة على انزعاجها من القتل الوهابي للأبرياء.

كان على تيريزا مي ان تقول لنفسها عوضا عن ذلك: كافي كافي بيع السلاح والقنابل العنقودية للملك سلمان الذي جلست في حضنه لأنه إرهابي يصدّر الارهاب.

قادة الغرب يقشمرون مواطنيهم عندما يجاهرون بمحاربتهم للإرهاب بينما هم يرقصون مع ملك السعودية بالسيف كما فعل المهووس ترامب.

الدليل القاطع يا تريزا مي ان الإرهاب الوهابي مصدره الملك الذي جلست في حضنه هو ان التفجيرات تسود بريطانيا بينما الخليج الوهابي في امان.

يا تيريزا مي انت تعلمين علم اليقين ان الملك الذي جلست في حضنه يفبرك تفجيرات في بلده لتبرئة ذمّته من الإرهاب ومع ذلك طاب لك الجلوس في حضنه وانت تحملين القنابل العنقودية المحرمة.

ختاما: يا تيريزا مي كافي كافي بيع السلاح لمن يقتل الأبرياء في بلدك وعلى الناخبين البريطانيين الخلاص منك قريبا.

ملاحظة: تصريح سخيف لمدير شرطة لندن ان شرطته قتلت القاتل بعد 8 دقائق من الإنذار وكان عليه ان يقتله 8 دقائق قبل قتله الأبرياء.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close