تفجّر اشتباكات بين فصيلين مسيحيين في سهل نينوى


قال مصدر أمني إن فصيلين مسلحين من المسيحيين تبادلا اطلاق النار يوم السبت في سهل نينوى مما استدعت الشرطة المحلية للتدخل من أجل فضل النزاع.

وأوضح المصدر أن “خلافا نشب بين وحدات حماية سهل نينوى التي يقودها النائب يونادم كنا وكتائب بابليون التي يتزعمها ريان الكلداني والمرتبطة بالحشد الشعبي بسبب اتهامات وجهت لمجموعة من عناصر بابليون بقيامهم بسرقة بعض ممتلكات المواطنين في قرقوش”.

وأضاف المصدر أن “الشرطة المحلية تدخلت من أجل فضل النزاع الذي لم يسفر عن وقوع اصابات”.

Read our Privacy Policy by clicking here
×

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close