برقيات عاجلة ..

يكتبها: منصور سناطي
+ السيد حيدر العبادي : لا تسمع لوجه الغراب المالكي ، فقد خرّب العراق ويريد القضاء على ما تبقى ،
الركون إلى المنطق والتحليّ بالصبر والحوار الأخوي مع كردستان سيجنّب العراق الويلات التي لنا منها
الكثير .
+ السيدمسعود البارزاني : الإستفتاء قد تمّ ، والشعب قال كلمته بنعم ، ولكن ! كل دول الجوار وحتى
أميركا والمجتمع الدولي في الموقف المعارض من إعلان الإستقلال ، فالحكمة مطلوبة ومصلحة الشعب
وسلامته فوق كل إعتبار ، وأنتم أهل الخبرة والحكمة والشجاعة ، فالتحرك على الدول المعنيّة حكمة .
+ السيد أردوغان التركي : قيل في التاريخ ( فاقد الشيء لا يعطيه ) وأنتم تقتلون شعبكم ولا تعترفوا
بحقوقه المشروعة فكيف تعترفوا بحقوق شعب ليس شعبكم ؟ عودوا إلى رشدكم فالشعوب لا تموت
مهما كان الإضطهاد قاسياً ، وسياتي اليوم الذي تعترفوا بحقوق شعبكم وأنتم صاغرون .
+ السيد حسن روحاني : الوقوف في وجه طموحات شعب ليس جديداً على نظام الملالي ، فالعرب
والآكراد والبلوش وغيرهم محرومون من كل حقوقهم التي أقرتها كل القوانين الدولية والوضعية ،
ويعاب عليكم تشدقكم بالعدالة والمساواة وحق تقرير المصير قولاً ، وتقفوا بالضد عملاً ، عجبي !
+ السيد سليم الجبوري : لقد دفعتم العبادي للقيام بخطوات تصعيدية ضد كردستان ، فهل التصعيد
يخدم العراق ؟ كان الأولى بك محاولة نزع فتيل التوتر ، والدخول في حوار مباشر ، فالحوار لا
ينفع ولا يضّر ، ويغلق الباب أمام المتصيدين في الماء العكر من دول الجوار وغيرهم .
+ السادة قادة الحشد الشعبي : القتال إذا حصل لا سامح الله ، سوف يحرق الأخضر واليابس ،
والخاسر الوحيد هم العراقيون عرباً وأكراداً وبقية المكونات ،فالأكراد شعبكم ، ومن يقتل شعبه
مجرم في كل الأعراف .
+ إلى حكماء الشعب العراقي بكل اطيافه : رحم الله أمرؤٍ عمل عملاً صالحاً ، ولا يوجد أفضل
من حقن الدماء والركون إلى لغة الحوار السلمي ، كل من موقعه مدعوأً للقيام بما يمليه عليه
ضميره وعراقيته للخروج من هذه الأزمة لكي تمرّ بسلام .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close