ســبـعـون عــامًا يـا فـلسـطين

ســبـعـون عــامًا يـا فـلسـطين
هي هيــئـةُ الامــمِ الــتي لا تَـــدفـــعُ
ظُــــــلمًــــــا ولا حَـــقًّــــــــا تُـــعــــــيــــــدُ وتُـــرجِـــــعُ

هي هــيــئــةُ الامُــمِ الـــقــويّــةِ لا ترى
مَـــنْ حَــولـها وعــــلى الــبــقـيـــــــةِ تَـخــــضــعُ

هي هــيـئــةُ الامــمِ التي قـد أصبحتْ
خَـــــــــــــولاً لصــهــيــــــــــونٍ جــمـيـــــعًـــــا تـــركـــــعُ

هي هـيــئـــةٌ لا خـيـرَ فــيــها يُـــرتــــجـــى
مـشـــــــلــولـــــــةُ الاطــــرافِ حـينَ تُـــجَـــعْـــجِـعُ

أُمَــمًـــا أراهـــا عــنـــد تِــعــــدادي لــهــا
والاقــــويـــــــــــــــــــــــــــــاءُ بـــــهــــــــــا ذئــــــــــابٌ تَــــــقــــــــبـــعٌ

صِـهـيـونُ حـاكـمُها وســيـدُها الذي
مــــــا شــــــــاءَ يَـــفـــعَــــــلُ والــمُــــــــــوَكَــــلُ يــدفـــعُ

يــا أيُّــــهـا الامُــمُ الكــســيحــةُ لم أجــدْ
وصــــــــفًــا لإمّـــعَــــــــــــةٍ يُـــــــــهـــــــــــــانُ ويُــــــصـــــفَــــعُ

فـي مـجـلـسِ الامــنِ ومـجـلـسُ أمــنـهـا
كـعــصـــــــابــةٍ فــيــــــهِ الــحــقــــــوقُ تُــقــــــطّــــــــعُ

ســـبـعـونَ عــامًـا في مــدارجـه انتهتْ
آلامُ شـــــــعـــــبٍ والـــمـــــــــــــــآســـي أفــــــضـــــــعُ

ســــبـعونَ عـــامًـا وهي دامــيـةٌ مَضتْ
في مـجــلــــسِ الامــــــــــنِ ولا مَــنْ يَــســـــمَــعُ

آمَــنـــتُ إيــمــــــــانَ الـمُـــسَــــلِّــــــمِ أمـــــرَهُ
لـــغــــةَ الـســـلامِ مـــــــع العُــــتـــــــــاةِ تَــــضــــرُّعُ

لــغـةُ السـلامِ الى المُسَــوّفِ راحةٌ
في كامبِ ديفــدَ شــــــــاهـدٌ فــلـهـــا دعـــوا

هــذي فـلـسـطينٌ ضـحيـةُ مجلسٍ
أمـســتْ كـســـوقٍ والــدمــــــــــاءُ تُــضَـــــيّــــعُ

ســوقٌ لِـحُـكــــامٍ تَــواطَـــــــأَ جُــلُّـــهــمْ
بـــاعـــــــــوا قَـضـيَّــــــتَـهـــــا وفي هـــــذا ســــــــعــــوا

وعلى المـنـابرِ هُـمْ أمـامَ شُـعـوبِهمْ
يـتـصـارخـونَ وكَــمْ عـــلــيــهـــــا قَــعْـــقَــــعُـــوا

وإذا خَـــلُـوا بـكَــبـيـرِهِـمْ فـعـيونُهُمْ
مِنْ فَـرطِ مـا ضحكـوا تَـهِــــلُّ وتَـدمَـــعُ

فـنـقـولُ هـا هُمْ يـا فِلسطينَ الجوى
حُـكّـــــامُـــــنــا الاشـــرافِ فــيـــكِ تَــــلـــــوعـــوا

ونُــصــدقُ الــوغــدَ اللـئــيـمَ إذا بــكا
فــنــقـــولُ هـــذا نـــاصـــرُ الــدينِ فَـــعُـــوا

وإذا تَـكـشّـفَ أمرُهُ يــأتي الذي
مَـنْ يَـبــصِـمُ الـعـــشـــرَ لهم يــتـــضرعُ

ويَـظلُّ شــعـبًـا في الـمـتـاهةِ سـائرًا
سَـــبــعينَ عــــامًـــا والـــــمَـــــزيــــــدَ تَـــــوقَّـــــعــوا
********************************
الدنمارك / كوبنهاجن الخميس في 19 / نيسان / 2018

الحاج عطا الحاج يوسف منصور

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close