(MBC العراق.. تحتاج الى تعريقها)..(أهي للانتاج المصري؟ ام للعراقي)..(ونرفض المصرنة)؟

بسم الله الرحمن الرحيم

قناة MBC العراق.. خطوة جبارة .. وخاصة بمجال (تعريق العراق مجددا).. بكل المجالات .. لمواجهة سونومي التشوهات الثقافية التي يتعرض لها ..ولكن مع الاسف الصدمة التي واجهناها خلال الفترة الماضية.. هي ان (الانتاج الاجنبي المصري) الذي يتم عرضه بالقناة يطرح تساؤلات تذكرنا (بقناة الشباب- لعدي صدام) التي عملت على (مصرنة العراق).. ثم ان هناك (MBC) مصر.. فلماذا يعرض منتج مصري بقناة تحمل اسم (العراق)؟؟

وقد ناخذ القناة حاليا.. بحسن الظن.. ونقول انها ببداياتها الاولى.. لذلك سوف تعمل على زيادة الانتاج العراقي مستقبلا.. نظرا لندرته حاليا .. بسبب الاهمال المتعمد للقطاع الفني كحال القطاعات الاخرى بعراق (الاسلاميين وشركاءهم).. بالحكم بارض الرافدين.

ونشيد بالخطوة الرائعة.. للقناة بخصوص (دبلجة مسلسلات اجنبية تركية) باللهجة العراقية.. والذي يشاهد المسلسل المدبلج باللهجة العراقية، يضن انها مسلسل عراقي.. من دقة الدبلجة بالعراقية.. وهذه نقطة لا بد ان نشيد بها.. وكلنا تذكر لعقود من حكم الاسلاميين والقوميين، حاربوا اللهجة العراقية،ـ وبحجة (دعم اللغة الفصحى).. تم تهميش اللهجات العراقية.. بالمقابل (مررت اللهجة المصرية من مسلسلات وافلام وبرامج بالقنوات الرسمية الحكومية لعقود).. ضمن مخطط لمصرنة العراق.. (فلا نعلم لماذا هذا الكره لمن يحكم العراق ضد الثقافة واللهجات والقيم والحضارات ببلاد الرافدين).

وكذلك نحث القناة .. لتناول برامج عن (الاكلات العراقية حسب المحافظات).. وكذلك تناول (اللهجات بارض الرافدين).. وربطها بالحضارات الاصيلة (.. السومرية والبابلية والاشورية).. والاستعانة بالاستاذ (علي النشمي) الباحث بالتاريخ (الرافديني).. وبخصوصياته وثقافاته.. ليكون له برنامج على القناة الام بي سي..وكذلك كمستشار للقناة..بهذا الشأن..

وكذلك تناول برامج عن (الجاليات العراقية) في العالم ..وخاصة باوربا الغربية وامريكا واستراليا وكندا.. ولماذا لم يتم نقل مظاهر التقدم والرقي لداخل العراق من قبلهم رغم وجودهم المليوني خارج ارض الرافدين.

وكذلك تناول برامج عن (العلماء من ارض الرافدين) الحاليين في داخل وخارج ارض النهرين..من علماء فضاء واطباء ومهندسين وغيرهم.. حتى نخرج من (كهف المعممين) الذين يطرحون ويختزلون (العلماء بانفسهم فقط).. وهم لم يقدمون شيء غير الدجل والفشل والخداع.

كل ذلك بعض من فيض.. ولدينا تكملة في هذا الموضوع مستقبلا ان شاء الله..

……………………….

واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

………………………

سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close