الله أكبر .. مؤامرة إيرانية جديدة على قطاع الكهرباء العراقي !

خضير طاهر
في تصريح وقح كشف أحد المسؤولين الإيرانيين عن نية إيران زيادة توريد الكهرباء الى العراق .
ومعنى هذا الكلام الخطير هو : أولا – إستمرار المخطط الإيراني التخريبي في منع العراق من تحسين الكهرباء وكذلك تعطيل محطات تكرير النفط كي يظل العراق يستوردها.
ثانيا – ممارسة عملية سرقة هائلة للمال العام العراقي .. فالذي يدفعه العراق من أموال بحجة تسديد نفقات الكهرباء والمشتقات النفطية والزراعة والصناعة هي مبالغ كبيرة جدا وليست لها علاقة بما هو مستورد ، وانما المواد المستوردة هي مجرد غطاء لنهب المال العراقي ونقله الى إيران !
أمر فظيع لم يشهده تاريخ العراق حتى في أسوأ مراحله التاريخية بأن يصبح البلد على يد عملاء إيران من الأحزاب الشيعية مجرد العوبة وضيعة مستباحة من قبل إيران ، بينما السياسي العراقي فقد شرفه الوطني وصار يشتغل عميلا إيرانيا بصورة مكشوفة دون خوف وخجل ، ولصا يسرق بتفاخر وزهو .. كل هذا والشعب العراقي نائم ميت لايدافع عن نفسه وحقوقه !

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close