امير الايزيديين باول تصريح له يشكر بارزاني ويتعهد بالعمل مع اربيل وبغداد من اجل سنجار

اعرب امير الايزيديين في اقليم كوردستان والعالم مير حازم مير تحسين بيك يوم السبت عن شكره لرئيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني على تسهيل مهمة اختيار الامير، متعهدا في الوقت ذاته بالعمل على اعادة اعمار قضاء سنجار.

وقال مير تحسين بيك في مؤتمر له عقب مراسم تنصيبه اميرا للايزيديين اليوم، انه “سنعمل مع حكومة اقليم كوردستان والحكومة الاتحادية لمعالجة الاوضاع في سنجار واعادة اعمارها واعادة النازحين لها”.

واضاف “سنعزز العلاقات مع المكونات كافة في اقليم كوردستان والعراق من مسلمين، ومسيحيين، وكاكائيين، وفيليين”.

وتابع مير تحسين “اتقدم بالشكر الى الرئيس مسعود بارزاني ورئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني ورئيس حكومة الاقليم مسرور بارزاني على مساعدتهم في حل مسألة تعيين امير للايزيديين”.

وجرت اليوم السبت مراسم تنصيب حازم تحسين بيك اميرا للطائفة الايزيدية في اقليم كوردستان والعالم بشكل رسمي في معبد لالش.

وهذه هي المرة الاولى التي يتم فيها تنصيب امير جديد للايزيديين منذ 75 عاما وبعد وفاة مير تحسين بيك.

وسيصدر مرسوم من رئاسة اقليم كوردستان في تعيين حازم تحسين بيك اميرا للايزيديين.

وصوتت العائلة الاميرية يوم 24 من شهر تموز الجاري على اختيار حازم تحسين بيك اميرا للإيزيديين خلفا لوالده الذي توفي يوم 25 من كانون الثاني الماضي، في احدى مستشفيات المانيا.

الأمير تحسين بك، ولد في 15 اب 1933، في باعدرى التابعة لقضاء الشيخان، تم تنصيبه أميرا للايزيديين، بترشيح من جدته ميان خاتون، بعد مرور 15 يوما على وفاة والده الأمير سعيد علي بك، وذلك في صيف 1944، وبقي بمنصبه منذ ذلك الوقت لحين وفاته.

وقد صدر مرسوم من المملكة العراقية آنذاك على تعيين تحسين بيك اميرا للإيزيديين.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close