محكمة السليمانية تصدر امرا باعتقال شاسوار عبد الواحد بتهمة “56”

اصدرت محكمة تحقيق السليمانية، الاحد، امرا بالقاء القبض على رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبد الواحد، مخولة الاجهزة الامنية اعتقاله وتسليمه للقانون.
واشار كتاب لمحكمة السليمانية صدر، اليوم الاحد، الى انها اصدرت قرارا بالقاء القبض على رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد وفقا للمادة 456 من قانون العقوبات العراقي.
وجاء في الكتاب ان المحكمة لهذا الغرض تكلف الاجهزة الامنية بالقاء القبض على عبدالواحد لتسليمه للقانون.
ويتم تداول اصل المادة بكثرة في العراق كونه مرتبطة بعمليات فاسدة وتوصيف صاحبها بـ”56″ اختصارا للمادة 456 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969، ونصت المادة (456):
1 – يعاقب بالحبس كل من توصل الى تسلم او نقل حيازة مال منقول مملوك للغير لنفسه او الى شخص آخر وذلك باحدى الوسائل التالية:
أ – باستعمال طرق احتيالية.
ب – باتخاذ اسم كاذب او صفة غير صحيحة او تقرير امر كاذب عن واقعة معينة متى كان من شأن ذلك خدع المجنى عليه وحمله على التسليم.
2- ويعاقب بالعقوبة ذاتها كل من توصل باحدى الطرق السابقة الى حمل آخر على تسليم او نقل حيازة سند موجد لدين او تصرف في مال او ابراء او على أي سند آخر يمكن استعماله لاثبات حقوق الملكية او أي حق عيني آخر. او توصل باحدى الطرق السابقة الى حمل آخر على توقيع مثل هذا السند او الغائه او اتلافه او تعديله.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close