ايقاف عملية تهريب لسعات الإنترنيت بقيمة 1,5 مليار دينار شهرياً في خانقين

اعلنت هيأة النزاهة إيقاف عمليةٍ لتهريب سعات الإنترنيت تتسبَّب بهدر مليار دينارٍ ونصف المليار من المال العام شهرياً في محافظة ديالى، فيما ضبطت المتهمين الضالعين بالتهريب والأجهزة والمعدات المستخدمة.

دائرة التحقيقات أشارت إلى أن فريقاً من مكتب تحقيق الهيأة في ديالى تمكَّن، بالتنسيق مع مكتب المفتش العام لوزارة الاتصالات وهيأة الإعلام والاتصالات ومديرية اتصالات المحافظة والأجهزة الأمنية فيها، من ضبط عمليات بثِّ لسعات الإنترنيت مُخالفةٍ للقانون في قضاء خانقين، مبينة أن العملية أسفرت عن ضبط متهمين اثنين؛ لضلوعهما في عملية التهريب.

وأكدت أن المتهمين كانا يديران برجاً يُستَخدَمُ لتهريب سعات الانترنيت بشكل غير قانونيٍّ، لافتة إلى ضبطها الأجهزة وقطع خطوط التهريب، فضلاً عن ضبط (9) وصلاتٍ مايكرويةٍ ومعداتٍ وأدواتٍ كانت تُستَخدَمُ في عمليَّات التهريب داخل المحافظة بواقع (واحد لمدة)، لافتة إلى أن قيمة الهدر بالمال العام الناتج عن تهريب لسعات تُقدَّرُ بـ(1,500,000,000) مليار دينارٍ شهرياً.

وتمَّ تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالمبرزات الجرمية التي تمَّ ضبطها خلال العملية، وعرضه رفقة المتهمين على قاضي محكمة تحقيق بعقوبة المُختصِّ بقضايا النزاهة الذي قرَّر توقيفهما استناداً لأحكام المادَّة (361) من قانون العقوبات.

يُذكَرُ أنَّ هيأة النزاهة أعلنت الشهر الماضي عن تمكُّنها من إحباط عمليَّة تهريب سعات إنترنيت في محافظة نينوى بالمناطق الحدوديَّة بين العراق وسوريا.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close