(لخشيتها من كشف نسبتها الحقيقية)..(عدم وضع المذهب..بالاحصاء) ولمنع بروز الشيعة العرب

بسم الله الرحمن الرحيم

من يستحي من (ذكر اسم امه).. لا تتعجب ان يستحي من (ذكر مذهبه).. (وذكر المذهب مع القومية.. يبرز مصطلح .. الشيعة العرب لاول مرة بالعراق والخليج وايران)..

فمن يعتبر (اسم امه عار اذا عرفه الاخرين).. هو نفس العقلية .. يرفض (ان يعرف احدهم مذهبه بخانة الاحصاء)؟؟ في وقت هو يخبص الدنيا حبا بامه؟؟ وبانه مع (حقوق المراة).. ويتمتختر بطائفته.. ولكن.. عندما يذكر اسمه امه.. كل همه تجنب ذكر اسمها.. وعندما يصل للحكم.. اول من ينقلب على ابناء طائفته … اليس هذا يدل (بان وضع المراة بالعراق فيه خلل).. (والوضع الاجتماعي والسياسي فيه خلل اكبر).. (فعدم وضع خانة المذهب.. يفاقم الطائفية .. بالعراق).. (ووضع خانة المذهب.. طريق نحو حل الازمة الطائفية بارض الرافدين..لانه يؤدي للاستقرار النفسي للطوائف بمعرفة اعدادها وحدودها بعد ذلك) لا ان تبقى كل طائفة تعتقد هي اكبر من غيرها. .

مثال الاكراد بالاحصاءات السابقة عرفوا نسبتهم.. لذلك نجدهم اكثر اتزانا من السنة العرب والشيعة.. وكذلك الاقليات عرفت حدودها ايضا بمعرفة نسبتها.. ولكن المكون الشيعي والمكون السني العربي.. احد اهم اسباب نزعاتهم.. ان كل مكون مذهبي يعتبر نفسه اكبر من الاخر وانه تم سلب حقوقه من الاخر.. مما يتبين بان حل هذا الاشكال يكون عبر معرفة (كل مكون نسبته وعدده) عبر وضع خانة المذهب بالاحصائية.

ثم نسال (هل الشيعة) بالعراق يفتخرون (بقوميتهم اكثر من مذهبهم؟؟)؟؟

فلماذا ليس لديهم حرج من ذكر (معرفهم القومي بالاحصاء السكاني).. ولكن (يخافون من معرفهم المذهبي)؟؟ هل الشيعة (يفتخرون بعشائريتهم اكثر من مذهبهم)؟؟

ثم اليس هناك (وقف شيعي) (وقف سني)؟؟ وهنا بالقانون الخاص بالزواج بالعراق .. ايضا خانة (المذهب).. وحتى بالتقديم للكليات العسكرية.. اليس في المطار (قسم العرب).. ؟؟ فلماذا بالاحصائية لا يراد وضع خانة المذهب؟؟ اليس هذا يكشف بان هناك لعبة كبيرة .. تستهدف المكونات بارض الرافدين وتركيبة العراق السكانية..

ثم سؤال (لوزارة التخطيط العراقية.. اين التحرر من اي مخاوف وتحفظات).. التي ذكرتموها ببيانكم.. وانتم لم تذكرون المذهب في (الاحصاء السكاني) .. ثم اليس الاحصاء هدفه.. (بناء قاعدة بيانات، لمعرفة الخصائص السكانية، بكل تفاصيلها.. ووضع خطط بعيدة المدى، متحررة من اي مخاوف او تحفظات)؟؟ فاين انتم من كل ذلك؟؟

واليس الاحصاء السكاني ايضا هدفه (معرفة الاحتياجات المتعلقة بقطاعات التعليم والصحة والبنية التحتية ونسب البطالة وذوي الاحتياجات الخاصة وغيرها.. ومعرفة حاجات كل طائفة ودين .. من معابد خاصة بهم.. سواء كنائس او جوامع او كنيست او حسينيات، او مدارس دينية تابعة لكل طائفة)..

ثم اليس.. عدم وضع خانة المذهب بالاستمارة الاحصاية.. يكشف (عدم التعايش السلمي)

فلو كان هناك تعايش بين الشيعة والسنة.. فلماذا يخشى من ذكر المذهب بخانة الاحصاء السكاني؟؟ اليس عدم وضع خانة المذهب.. يكشف خلل بعقلية من يحكمنا.. (فاذا ذكر خانة القومية والدين دليل التعياش السلمي).. فعدم ذكر خانة المذهب.. يكشف خلل بين مكونات المجتمع العراقي.. بل يكشف ادق من ذلك (بان الطائفيين انفسهم وراء عدم ذكر خانة المذهب) فالمعتدل والغير متعصب (ليس لديه اي مشكلة بوضع خانة المذهب).. والدليل (لماذا لايعترضون على خانة القومية والدين والجنس والعشيرة مثلا)؟؟

ثم (اذا اعترض احدهم بدعوى الطائفية من ذكر خانة للمذهب) فوفق تفكيركم (الارعن).. وفق ذلك (علينا ان لا نذكر خانة للقومية لان ذلك يثير العنصرية).. (ولا نذكر خانة الدين لانه يثير التعصب الديني).. (ولا نذكر الجنس لانه يعتبر تمييز بين المراة والرجل) .. (ولا نذكر العشيرة لان ذلك يثير العشائرية الضيقة)؟؟ السؤال (اذن ماذا نتذكر بالاحصائية؟؟ ).. وفق تفكير المشبوهين الرافضين لوضع خانة المذهب بالاستمارة الاحصائية؟

ليطرح سؤال اخر:

هل (تجري عمليات تلاعب ديمغرافي بمناطق بالعراق.. حاليا) فلا يراد وضع خانة المذهب؟

وقبلها نسال.. هل هناك (عمليات تغير مذهبية) تجري لمناطق بالعراق.. ويراد عدم وضع خانة المذهب بالاحصائية .. حتى لا ينكشف حقائق مستقبلية.. ويؤكد ذلك (ما اريد تمريره من ملايين الاجانب بالجنسية العراقية.. بقانون سمي قانون تعديل الجنسية) والذي بحمد الله تم رفضه.. قبل اشهر.. (لذلك تعمل جهات على عدم ذكر خانة المذهب حاليا).. ريثما يتم التلاعب الديمغرافي مستقبلا..

هل مخاوف (الشيعة) من (كشف نسبتهم).. وراء عدم وضع (خانة المذهب) بالاحصاء السكاني؟

فالاعلام المحسوب شيعيا يروج بان (الشيعة اغلبية بالعراق).. ولنحدد هم لا يقولون (الشيعة العرب) بل (الشيعة).. واصبحت (الاغلبية) تجارة يختزل بها هؤلاء (السياسيين واعلامهم) الثروات والمناصب لهم.. ويحتكرونها.. وبنفس الوقت ياخذون حقوق المكونات الاخرى ونسبة كبيرة من حقوقها..

هل ايران (تخاف من كشف النسبة الحقيقية للشيعة بالعراق) بالتالي (بروز مصطلح الشيعة العرب)

وايران تخاف ايضا من (كشف النسبة الحقيقية للشيعة) بالعراق.. لانها (تهيمن بعد اختزالها الشيعة بنفسها.. وبالتالي تسيطر تحت عنوان الشيعة اغلبية بالعراق).. وخوف ايران الاكبر هو (ان يظهر للعلن مصطلح الشيعة العرب).. (فربط المذهب بالقومية).. باستمارة الاحصاء السكاني سوف يكشف (مصطلح الشيعة العرب).. لاول مرة بالعراق والخليج.. مما يتبين بان (الاكثرية هم الشيعة العرب)..

فايران تريد استمرار معرف (شيعة) بدون تحديد (هويتهم القومية) عكس ما تقوم فيه في ايران (بتحديد الفرس الشيعة) كقومية ومذهب لتبرير هيمنتها على ايران.. بحجة الاكثرية الفارسية.. (فالفرس هيمنوا لمجرد هم ما يقارب 40 % من السكان بايران).. فكيف الحال والشيعة العرب (اكثر من 55% من السكان)؟؟ هنا تظهر حالة التناقض (قيادات ايرانية كخامنئي ومسجدي وقاسم سليماني وسستاني).. فاين القيادات الشيعية العربية الروحية سياسيا ودينيا لهم؟

هل الاكراد ايضا يخافون من وضع خانة المذهب.. خوفا من كشف (النسبة الحقيقية للسنة والشيعة) داخلهم..

علما البعث والسنة .. قبل عام 2003 لم يذكرون المذهب بالاحصاء.. خشية من بروز معرف الشيعة العرب ايضا.. فارادوا الهيمنة على ابناء وسط وجنوب تحت معرف قومي.. والاسلاميين الموالين لايران بعد عام 2003 لا يريدون ذكر (مصطلح الشيعة العرب) ويجتثون هذا المصطلح ويختزلونه فقط (بشيعة) حتى يهيمن الايرانيين على مصير الشيعة بالعراق.. ولكن لو ذكر مصطلح (الشيعة العرب) فهذا يعني بروز شخصية وهوية لهذا المكون لاول مرة.. مما يجذب الانتباه لهم وحقهم بكيان سياسي بمنطقة اكثريتهم من البحرين لسامراء مع بادية كربلاء النخيب وديالى والاحساء والقطيف والاحواز..

(لذلك نرى ايران ترفض مصطلح شيعة عرب .. وتختزله بشيعة فقط بالعراق.. و السنة .. ترفض مصطلح شيعة عرب.. وتختزله بعرب فقط).. فايران تحتل الاحواز الشيعية العربية.. والسعودية تهيمن على الاحساء والقطيف وهم شيعة عرب.. وكلاهما السعودية وايران والعراق قائمين على نهب ثروات الشيعة العرب وخيراتهم بالاحواز والاحساء والقطيف ووسط وجنوب منطقة الرافدين.

فما كشفته وزارة التخطيط العراقية من (اخلاء استمارة التعداد السكاني الممزوع اجراءه 2020) من ذكر المذهب.. يكشف (بان قوى محسوبة شيعيا.. وراء ذلك.. خوفا من ذهاب مناصبها وحصصها).. يؤكدها تصريح (طارق حرب الخبير القانوني) بان عدم وضع خانة المذهب يعتبر (تجاهل للواقع العراقي، وواقع توزير المناصب من الرئاسات الثلاث الى الوزراء الى لجان البرلمان الى وكلاء وزراء.. الى الادنى).. علما (متطلبات الاحصاء.. ليس لاجل توزيع المناصب. بل ضرورة علمية معرفية.. لمعرفة كل تفاصيل السكان وحركتهم وهوياتهم.. ).. وما يعني من (توفر معلومات كافية لاي باحث بالشان العراقي)..

وصدق (طارق حرب) عندما اعتبر عدم اعتماد المذهب.. كأحد بيانات الاحصاء.. ينم عن (صبيانية وةجهل).. اذ لا يكون تعداد واحصاء بدون معرفة عدد المذاهب ومعتنقي كل مذهب خاصة ان ذلك مطلوب حتى في التزامات الزواج قانونيا.. وكشف (حرب) بان هناك 14 مذهب مسيحي معترف به قانونيا.. كما ان القومية الكوردية فيها مذهبان وليس مذهب واحد.. والدول المتطورة والمتقدمة تعتمد المذهب كاحد البيانات .. ولا يعتبرون ذلك تكريس للطائفية ..)..

علما بان خانة المذهب ستوضع بالاحصائية وليس ببيانات هوية الاحوال الشخصية والجنسية).. فوضع ذلك بهوية رسمية عراقية (يعتبر تكريس للطائفية) ولكن وضعها (باحصاء سكاني لا يعتبر تكريس للطائفية لا من بعيد ولا من قريب).

ثم نسال لماذا الامم المتحدة لن تشرف على الاحصاء السكاني بالعراق؟؟ اين الخلل؟؟

………………………

واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

………………………

سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close