قوات سوات تعتدي بالضرب على أربعة إعلاميين لمنعهم من تغطية تظاهرات الديوانية

١/١٠/٢٠١٩ تعرض مجموعة من الاعلاميين إلى الضرب والمنع من التغطية اثناء تغطية تظاهرات محافظة الديوانية مساء اليوم الثلاثاء.

الزميل زيد الفتلاوي مراسل قناة دجلة في الديوانية قال لجمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق ان الصحفيين تعرضوا للمنع اثناء توجههم لساحة التظاهر، من قبل العناصر الامنية، مبينا ان الصحفيين اتصلوا بقائد الشرطة، الذي امر بالسماح لهم تغطية التظاهرات. وأضاف “بعد مرور ساعة قامت قوات سوات بالاعتداء علينا بالضرب ومنعنا من التغطية ومصادرة معدات تصوير كادر دجلة، اضافة لمعدات الزملاء محمد حسن مراسل قناة التغيير، حسن المياحي مراسل قناة النجباء، مصطفى المياحي مصور قناة العهد، نبيل الجبوري مراسل وكالة ناس”.

جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق تعد ما حدث اليوم من اعتداء على الزملاء الاعلاميين في محافظة الديوانية وساحة التحرير مؤشر خطير على عدم احترام الحكومة لحرية الصحافة والاعلام التي كفلها الدستور العراقي.

وتطالب الجمعية رئيس الوزراء بفتح تحقيق بالانتهاكات التي طالت الصحفيين العراقيين اليوم في جميع ساحات التظاهر. كما تناشد الجمعية المنظمات الاممية للتدخل من اجل انهاء مهزلة قمع الصحفيين

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close