د.عبد الخالق حسين بين زمنين 2

الدكتور العزيز عبد الخالق المحترم كاتب المقال اعلاه هو انا وليس السيد ابو علي الذي لم اتشرف بمعرفته بعد.. والذي نَسبتَ اليه كتابة المقال واذا اردت التأكد من ذلك عليك الاتصال بمدير الموقع الاستاذ انور عبد الرحمن، ولو راجعت ارشيفك قبل اكثر من 10 سنوات والمناقشه التي جرت بيني وبينك حول الفساد والمالكي..الخ وقتها ستتذكر من هو مؤيد البغدادي. يادكتور انت تؤمن دائما بنظرية المؤامره حالك حال جميع الحكام المستبدين الذين يضطهدون شعوبهم مثل النظام الفوضوي الايراني الجاثم على صدور الشعبين العراقي والايراني ، وهذا واضح من خلال جميع مقالاتك. انا لست بكاتب مقالات محترف، انا متابع للاحداث وتهزني مشاعري وتدفعني للكتابه عندما يتعرض شعبي ووطني للظلم والأسائه وخاصه من اناس وطنيين كانوا قريبين من افكاري ومبادئي. كان من المفترض يا دكتور قراءة المقاله اعلاه جيدا قبل ان ترد حتى يكون ردك صائبا، انا لم اقل انك ناكر للجميل الامريكي بل قلت ان هؤلاء الحكام الفاسدين واضيف الان (الذين تدعمهم انت).. الخ الناكرين للجميل..الخ . لايوجد في المقاله اعلاه اي اكاذيب او مغالطات، فكان عليك توضيحها وذكرها حتى يتم ردي عليها ولا يجوز التعميم! اما عن شماعة دور البعثيين في التظاهرات فهذا غير وارد لان حزب البعث قد انتهى سياسيا اما تأيدهم للتظاهرات فهذا لايعني شيء وهذا لا يقدم ولا يوخر وهي مسأله طبيعيه حسب المثل (عدو عدوي صديقي). والعراقيين اليوم اصبحوا اكثر وعيا ولا تنطلي عليهم هذه الاَعيب والخدع مثل الطائفيه وشماعة البعثيه. يادكتور العراق اليوم يسير نحو الهاويه وهو اسوء بلد في العالم واتحداك ان تذكر لي بلد واحد بالعالم يصدر 4 ملايين برميل نفط عدى مايصدره اقليم كردستان الذي هو بحدود 650 الف برميل يوميا، وعليه قروض من دول العالم بحدود 150 مليار دولار وشعبه جائع يُعَرض صدره للرصاص من اجل الحصول على عمل، هل تعرف ماهو السبب في هذه الكارثه التي حلت بالعراق ! نعم هناك العديد من الاسباب اهمها ثلاثة رئيسيه وهي 1- فساد السلطه التي وضع اسسها نوري المالكي والاحزاب الاسلاميه والكرديه ومساهمة القوى السنيه.. التي ابتدأت برواتب وامتيازات المسؤلين والرئاسات الثلاثه رئاسة الجمهوريه ومجلس الوزراء ومجلس النواب..الخ من مجالس الفرهده وانتهت بفساد بازارات الوزارات 2- سياسة التوظيف التي اتبعها المالكي بغلق مجلس الخدمه العامه وتوظيف الالاف من الانصار والحبربش ومن ثم الملايين من اجل الحصول على اصواتهم في الانتخابات وكذلك فعل الاخرون! فهل هناك بلد في العالم نفوسه 38 مليون نسمه فيه 6 ملايين موظف! اي موظف لكل 6 اشخاص اضافة للخدمه الجهاديه واغنياء رفحه..الخ هل تعلم يادكتور ان بلدة طويريج الصغيره بلدة المالكي فيها 3000 جهادي دعوي يتقاضون رواتب تقاعديه فما بالك بباقي مدن العراق!؟؟ 3- سياسة تدمير الصناعات الوطنيه التي بدأت بعد سقوط نظام صدم حيث تم فتح باب الاستيراد على مصراعيه و للجميع حق الاستيراد وبدون دفع كمارك او ضرائب مما ادى الى غلق 99% من المصانع الاهليه وتم تصفية المصانع الحكوميه او بيعها كخرده حتى لا تعاد مجددا! كل ذلك جرى لعيون الجاره العزيزه ايران التي تصدر لنا كل شيء وتأخذ منا الدولار ومن اجل تخفيف الحصار عليها وطز بالعراق والعراقيين…!! مما ادى الى انعدام فرص العمل وبطاله غير مسبوقه في تاريخ العراق!! فماذا تريد من هؤلاء المساكين البأسين فأين هي المؤامره من كل هذه الكورث ! فلا يوجد حل لمشكلة العراق الا بازالة هؤلاء عديموا الذمه والضمير.!! تقبل تحياتي دكتور عبد الخالق
كما احيي كل الاخوه الاعزاء الذي يكتبون ويعلقون على صفحات صوت العراق والذين يتمتعون بالحس الوطني ويشعرون بمعانات اخوتهم العراقيين في الداخل الذين يتعروضون للقتل ولأشد انواع القهروالتنكيل من طغاة اذرع قاسم سليماني واخص بالذكر الاستاذ مهدي قاسم وغيره والذين علقوا على المقاله السابقه والتحيه للجميع
مؤيد راعي البله
رابط المقاله السابقه

د. عبد الخالق حسين بين زمنين

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close