عمليات الانبار للحشد تطالب الحكومة بوقف اعتقالات قادة الحشد بالانبار من قبل الامريكان

استنكر قائد عمليات الانبار للحشد، الثلاثاء، الاعتقالات المستمرة من القوات الامريكي بحق قيادات عراقية وطنية شاركت في تحرير العراق من “داعش”.

وقال قائد العمليات قاسم مصلح ان “على الحكومة العراقية أخذ دورها بوقف الاعتقالات التعسفية الجبانة بحق رموز الحشد من عشائر الانبار والتي وقفت بالضد من عصابات داعش الارهابية”، مؤكدا بالوقت ذاته ان “دخول قوات الاحتلال الامريكي للعراق جاء بحجة تدريب القوات العراقية واليوم وصل لتصفية من قاتل داعش والتي هي من صنيعتهم.”

واشار مصلح الى ان “الشيخ معد العبيدي احد قيادات الحشد المهمين في الانبار وله تاريخ في مقاتلة العصابات الارهابية هل هذا جزاء من يحرر بلده من الاحتلال”.

وأكد قائد العمليات ان “الشيخ معد العبيدي كان رافضا للاحتلال الامريكي وهذا سبب يجعل قوات الاحتلال تعتقله وتغيبه في سجونها”، مطالبا الحكومة العراقية بـ”التدخل الفوري والعاجل لفك اسر الشيخ معد العبيدي”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close