ترنيمات عشق

ترنيمات عشق

بقلم : شاكر فريد حسن

ما زلِنا في المشهدِ الأولِ

مِن الحُلمِ

مع اطلالةِ الربيعِ

وعيد الأم

فاحَ الحبقُ

في قلبينا

قدرنا أن أكونَ المبتدأ

وأنتِ الخبر

وقدرنا أن نكون معًا

في عبارةٍ مفيدة

ومملكة على القمر

عنوانها الحُبَ والأمل

************

لا اراكِ بعيونِ قلبي

فحسبْ

وإنما اعاقرُ روحكِ

انثرُ الفرحَ فيها

اناجيها

انشد لها

واجعلها اكثر اخضرارًا

في خريف العمر،

بعد ان عانت من الكآبة

في ربيع الشباب،

فلا تجزعي

وستنبت ورودًا

وقمحًا وسنابل

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close