عالم دين سعودي يفتي بـ “القتل تعزيرا” لمن يتعمد نشر فيروس “كورونا”

عالم دين سعودي يفتي بـ "القتل تعزيرا" لمن يتعمد نشر فيروس "كورونا"

أفتى عضو بهيئة كبار العلماء في السعودية، بعقوبة “القتل تعزيرا” للشخص الذي يتعمد نشر فيروس “كورونا” بين الناس في المملكة.

وقال عبد الله المنيع إنه تجوز معاقبة من يتعمد نقل العدوى للغير ومخالطتهم بـ”القتل تعزيرا”، موضحا أن: “الخروج من المنزل والتجمع رغم تحذيرات الجهات المختصة بالدولة يعد جريمة وأذية وضررا للمسلمين ومخالفة لولي الأمر”، بحسب صحيفة “عكاظ” المحلية.

مضيفاً ، أنه: “في حال كان الشخص على علم بإصابته بكورونا وقصد أذية الآخرين وإصابتهم بالعدوى، فإن عقوبته تجوز بالقتل تعزيرا”، مشيرا إلى أنه “أما في حال كان مجرد مستهتر وغير مكترث ولا يعلم بإصابته من عدمها، فهو يعتبر عاصيا، ويستحق العقوبة المناسبة”.

والحكم بالقتل تعزيراً يعني اذا ارتكب أحدهم مخالفة شرعية لم يرد في الشرع الاسلامي عقوبة خاصة بها ، ورأى القاضي أنها من الخطورة بقدر بحيث تستحق العقوبة عليها ، فإن له أن يعاقب الشخص بما يراه مناسبا لجرمه وذنبه ، مايسمى بـ ” التعزير ” .

وفي وقت سابق من أمس الأحد، أعلنت وزارة الصحة السعودية عن تسجيل 119 إصابة جديدة بفيروس “كوفيد-19” في المملكة خلال الساعات الـ24 الماضية.

على إثر ذلك، أصدر الملك سلمان بن عبد العزيز، أمرا بحظر التجول من الساعة السابعة مساء إلى السادسة صباحا ابتداء من مساء اليوم الاثنين ولمدة 21 يوما، للحد من انتشار المرض.

هذا وأصدرت وزارة الداخلية السعودية، اليوم الاثنين، بيانا يوضح القطاعات المستثنية من منع التجول الليلي، الذي تم فرضه للحد من انتشار فيروس “كورونا”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close