خلية الاعلام الامني : لاخسائر في استهداف صاروخين للمنطقة الخضراء

في احدث هجوم من نوعه ، استهدف صاروخان المنطقة الخضراء وسط بغداد التي تضم مبنى السفارة الامريكية ، وسط ازمة تفشي فيروس كورونا في البلاد .

وسقط صاروخا كاتيوشا ، فجر الخميس ، على المنطقة الخضراء شديدة التحصين بوسط بغداد، بحسب ما أعلنت خلية الإعلام الأمني الرسمية في بيان .

ولم يسفر الهجوم ، وهو السادس والعشرون منذ أواخر اكتوبر/ تشرين الأول ، الذي يطال المنطقة الخضراء وقواعد عسكرية تستضيف قوات التحالف ، عن سقوط أي ضحايا أو أضرار.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن أي من الهجمات ، غير أن واشنطن توجه أصابع الاتهام إلى مليشيا كتائب حزب الله المقربة من إيران.

وأسفر أحد الهجمات في 11 مارس / آذار مارس على قاعدة التاجي شمال بغداد، عن مقتل عسكريين أمريكيين ومجنّدة بريطانية.

وفي تسجيل فيديو انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي حينها، أعلنت مجموعة تطلق على نفسها اسم “عصبة الثائرين”، تبنيها للهجوم ضد “الشيطان الأمريكي”، لكن بالنسبة إلى كبار مسؤولي التحالف الدولي، فإن هذه المجموعة ليست إلا الأشخاص نفسهم باسم آخر.

وكان وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، دعا رئيس الوزراء العراقي المستقيل، عادل عبد المهدي، إلى حماية قوات التحالف الدولي المتواجدة على الأراضي العراقية، وفق ما جاء في بيان لوزراة الخارجية الامريكية مؤخراً .

وحذر بومبيو من أن واشنطن ستتخذ إجراءات إضافية للدفاع عن النفس، وحماية الجنود الأميركيين إذا هوجموا

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close