برنامج من قناة العراقية تحدث عن مجازر بحق الغجر بدون اي دليل،

نعيم الهاشمي الخفاجي

شاهدت برنامج عبر قناة العراقية تحدث عن قضية الغجر العراقيين تم استضافت عدد من الفنانين منهم الفنان التشكيلي صلاح زينل، وللامانة الاخ صلاح زينل تحدث بطريقة إيجابية عن الغجر ومعاناتهم وكذلك معه الضيوف الآخرين، صلاح زينل درس معي في مدينة الكوت قبل أن يصبح فنان وكان انسان مهذب ومؤدب، تحدث الضيوف عن أصل الغجر وذكروا اراء،كثيرة لكن الحقيقة الثابتة والتي ارخها المؤرخون أن هجرات الغجر كانت اربع موجات بدأت من العصر العباسي وبفترة المغول ووصلوا الى أوروبا الشرقية ولم يكونوا بالعراق منذ العصر السومري. الحكومة العراقية الحالية منحت الغجر الجنسية العراقية بعد أن رفضت حكومات البعث الساقط منح الغجر الجنسية العراقية لإنهاء معاناتهم لكي يتسنى لهم الدراسة، الشهيد الصدر الثاني رض وجه رسالة للغجر، وهم مسلمون واتعجب أن ضيوف البرنامج قالوا انهم ما عندهم دين، دينهم الإسلام. والشهيد الصدر الثاني رض طلب منهم ترك الممارسات السيئة والعمل بالزراعة والصناعة، واتعجب أن الإخوة ضيوف البرنامج ومنهم الاخ صلاح زينل تحدثوا أن الغجر بعد سقوط نظام صدام الجرذ قد تعرضوا لمجازر؟ هذا الكلام مرفوض وخاصة عندما يصدر من برنامج عبر قناة العراقية الناطقة في اسم الدولة العراقية، كلام مرفوض وتشويه للواقع العراقي، وكذبة كبرى، أحد طلاب جامعة الديوانية اعد بحث لرسالة ماجستير في قسم الاجتماع تطرق لظاهرة كثرة الشحاذين( المجاديه) في الديوانية والمدن المقدسة وفي بغداد واثبت ان الكثير من هؤلاء غجر قد انتقلوا وسكنوا في العشوائيات ويمارسون حياتهم الطبيعية مع الناس، بل حتى البعثية المطلوبين بالجنوب غيروا أماكن سكنهم وسكنوا في كربلاء والكاظمية وفي العشوائيات، يفترض في معد برنامج قناة العراقية عندما يعد برنامج عن الغجر عليه أن يبحث ويسأل ويقرا قبل أن يعمل البرنامج ويقع في أخطاء للاسف تسيء للوضع العراقي في القول أن فئات مسلحة تابعة للاحزاب ارتكبت ابادة جماعية بحق الغجر؟؟؟؟؟ لربما صلاح زينل نسى زميلنا الطالب في اعدادية صناعة واسط الصديق طالب………هذا الاخ كان غجري ومؤدب وخلوق وللاسف كان بعض الطلاب عندما عرفوه غجري ضايقوه وكانت علاقته طيبة معنا نحن مجموعة من طلاب قضاء الحي رحم الله الأموات منهم وحفظ الله الأحياء منهم، للاسف اعلامنا ليس بالمستوى المطلوب ورغم أن معد البرنامج حاول التعريف بالغجر العراقيين لكنه ارتكب خطأ جسيم عندما قال إن الغجر اختفوا بسبب تعرضهم لمجازر ابادة؟؟؟؟ هذا الكلام لو في دول أخرى يتم المحاسبة عليه، حسب معلوماتي حدث تهجير بدون قتل ولنا بقرية الغجر في الكوت تركوا مكانهم السابق وذهبوا إلى محافظات أخرى وسكنوا العشوائيات وبعضهم اشتروا بيوت ولربما نصبوا مضايف وأصبح شيوخ قبائل عندنا مثل شعبي يقول ( ضاع ابتر بين البتران) لكن بلا شك لم تحدث عمليات ابادة مطلقا مثل ابادة الأرمن على ايد الاتراك، بل طالب الماجستير الذي اعد بحث عن الغجر واختفائهم في جامعة الديوانية كان بحثه الأقرب للحقيقة أنهم الآن تفرقوا في مراكز محافظات الفرات وبغداد في العشوائيات وأصبحوا جزا من المجتمع العراقي.

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close