انهيار أسعار البترول،

نعيم الهاشمي الخفاجي
بعد الاتفاق النووي مابين إيران وامريكا، ترمب تعهد في حملته الانتخابية إلغاء الاتفاق، وصل للإدارة الأمريكية عمل على تنفيذ تعهده بحجج واهية، أعاد الحصار وأعلن يصفر النفط الايراني، عندما حاصروا النفط الايراني اعتقدوا يحققون أرباح خيالية، ترمب حكم العالم بعقلية ملياردير حرك العبيد في عالمنا العربي على إغراق السوق العالمية بالبترول ضد روسيا لكن يا سبحان الله انقلبت الأمور وأنهار سعر البترول الأمريكي وافلست الشركات وباعوا برميل النفط الواحد بناقص ،٥٥ دولار؟؟؟

‏سبحان الله.
أرادوا تصفير تصدير النفط الإيراني.
دفعوا 460 مليار دولار رشاوي من السعودية حتى يتم ذلك.
ترمب قبض المبلغ وألغى النووي وقال وفيت بعهدي!وحظر شراء النفط الإيراني.
وقالوا المأساة مستمرة في ايران!
ايران تاكل مما تزرع وتصنع وحتى في مجال تفشي فيروس كرونا، إيران صنعت أجهزة التنفس والكمامات واجهزة الوقاية والمضادات الحيوية لعلاج مضاعفات فيروس كرونا للمرضى بل وعملت على إنتاج لقاح للفيروس ضمن عشرات الدول التي واضب علماؤهم على الإبداع من أجل إيجاد لقاح يحمي البشرية من خطر الفيروس.
ترمب هدد في عدم شراء البترول الخليجي بسبب اغراقهم للسوق العالمي للبترول، كلام الرئيس ترمب لم يكن حديث في مقهى وهو يعي مايقول، الشركات الأمريكية التي تضررت اكيد ترفع دعاوي قضائية ضد دول الخليج للحصول على تعويضات خيالية تؤخذ من الأموال الخليجية المودعة في البنوك الامريكية.
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close