“الأمر شبه محسوم”.. نائب يرجح تمرير الوزارات المتبقية بعد عطلة العيد

رجح النائب عن ائتلاف المناطق المحررة عبد الخالق العزاوي، الخميس، تمرير الوزارات السبع المتبقية من حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في جلسة يتم تحديدها بعد عطلة عيد الفطر، مشيراً إلى أن الأمر “شبه محسوم” بقضية الوزارات السبع المتبقية باستثناء حقيبة النفط التي ما تزال الحوارات مستمرة بشأنها.

وقال العزاوي إن “أغلب الوزراء الذين تم تمريرهم بحكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، كانت من الأسماء المستقلة وذات الخبرة والكفاءة في مجال عملها ومن داخل المؤسسات الحكومية”، مبيناً أن “التدخل من القوى السياسية في قضية الترشيحات كانت محصورة في إبداء الرأي في بعض الأسماء المطروحة، لكن الأغلبية كانت من اختيار الكاظمي”.

وأضاف العزاوي، أن “الأمر شبه محسوم في قضية الوزارات السبع المتبقية، باستثناء حقيبة وزارة النفط التي ترك الترشيح فيها لممثلي محافظة البصرة”، لافتاً إلى أن “الحوارات مستمرة لحسم جميع الأسماء خلال الفترة القريبة المقبلة بغية تحديد جلسة للتصويت عليها جميعا بعد عطلة عيد الفطر المبارك”.

ومضى العزاوي إلى القول، “نعتقد أن الوزارات المتبقية ستمضي خلال جلسة التصويت عليها، على اعتبار أن هناك اتفاقاً على دعم حكومة الكاظمي، للعبور إلى بر الأمان”.

يشار الى أن مجلس النواب العراقي صوت في ليلة السادس من ايار الحالي، على حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، وفيما رفض التصويت على خمسة وزراء، واجل الكاظمي اختيار وزيري الخارجية والنفط .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close