مستشار حكومي: هنالك مشكلة كبيرة في تأمين رواتب شهر حزيران

كشف المستشار المالي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح، الخميس، عن وجود لجنة عليا بشأن اعادة الهندسة المالية العامة في العراق، وفيما أعلن عن اقتراض الحكومة من المصارف الثلاث لتأمين رواتب الشهر الجاري، منوها الى وجود مشكلة كبيرة في تأمين رواتب شهر حزيران المقبل.

وقال صالح ي تصريح نقلته وكالة الانباء العراقية، الخميس، ان “حصيلة الإيرادات لشهر آيار الجاري أقل من 2 ترليون دينار في حين الحاجة الى اكثر من خمسة ترليونات دينار فقط لتامين الرواتب عدا مصروفات الدولة الاخرى”، مبينا ان “الإيرادات غير النفطية قليلة جدا حيث تبلغ حوالي 100 مليار دينار شهريا”.

وأضاف أن “الحكومة أمنت رواتب الشهر الجاري من خلال الاقتراض من المصارف الحكومية الثلاثة”، مشيرا الى “وجود آلية معينة لتأمين الرواتب فقط”.

واكد وجود مشكلة كبيرة في كيفية تامين رواتب شهر حزيران، لاسيما وان ايرادات النفط لشهر آيار ضعيفة جدا”، لافتا الى ان “فريق العمل الذي تشكل يعمل على تأمين رواتب شهر حزيران”.

واعلن صالح عن وجود اصلاح مالي يتضمن اعادة النظر بالرواتب العالية وبنفس الوقت حماية صغار الموظفين الذي يتقاضون رواتب قليلة مع امكانية رفعها، مع اخذ بنظر الاعتبار ان رواتب الشهر السادس ستصرف وفق الاصلاح المالي مضافا الى الايرادات، موضحا ان الحكومة تستخدم بالوقت الحاضر موازنة تمويل شهري وليس التخصيص”.

وأفصح صالح عن لجنة عليا للاصلاح المالي والاقتصادي تعمل على إعادة الهندسة المالية العامة في العراق بشكل صحيح ووضعها بضوابط ومعايير جديدة”.

وبشأن قانون الموازنة لفت صالح الى امكانية اصدار القانون بعد شهر تموز المقبل لتغطي سنة كاملة مع الاستعداد لموازنة العام المقبل، مبينا ان المعينين الجدد تغطى ورواتبهم اذا كانت اؤمرهم الادارية قانونية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close