المطران عطا الله حنا :ان اولئك الذين يسيئون للرموز الدينية من واجبنا ان ندعو…

 

سيادة المطران عطا الله حنا : ” ان اولئك الذين يسيئون للرموز الدينية من واجبنا ان ندعو من اجل هدايتهم لكي يستعيدوا انسانيتهم التي فقدوها بفعل الخطيئة والرذيلة والاثم ”

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس  لدى استقباله صباح هذا اليوم وفدا من ابناء الرعية الارثوذكسية بأنه من واجبنا جميعا كأبناء للكنيسة الارثوذكسية المشرقية النقية ان ندافع عن قيم ايماننا وعقيدتنا والا نسمح لاية جهة بأن تتطاول على رموزنا الدينية وما تناولته وسائل الاعلام يوم امس من اساءة للسيدة العذراء بشكل مهين في امريكا انما هي ظاهرة موجودة في اكثر من مكان في هذا العالم وبأساليب مختلفة ومتنوعة.
من واجبنا جميعا ان نرفض اية اساءة بحق ايماننا وانجيلنا ورموزنا الدينية التي هي جزء من تراثنا وتقاليدنا وعقائدنا ولكن هذا يحتاج اولا الى المعرفة .
من يريد ان يدافع عن كنيسته وعن عقيدته يجب ان يكون مدركا وعارفا لهذه العقائد ولهذا الايمان ، فالمسيحية ليست شعارات نتغنى بها وهنالك ويا للاسف من يفتخرون بمسيحيتهم ولكنهم لا يعرفون شيئا عن المسيحية سوى انهم معمدين وهذا لا يكفي على الاطلاق .
اليوم هنالك وسائل تواصل اجتماعي كثيرة يمكنكم ان تستغلوها للتعرف على قواعد ايمانكم وعقائدكم كما ان هنالك كتبا متوفرة يمكنكم اقتناؤها .
لا نريد ان ندافع عن ايماننا دون ان نعرف اهمية هذا الايمان ودون ان نعرف المبادىء الاساسية التي ينادي بها ايماننا .
افتحوا الكتب واعطوا بعضا من اوقاتكم للقراءة والتعرف على ايمانكم وعلى عقيدتكم.
يجب ان نقرأ الانجيل دوما وان نقرأ الكتب الروحية بشكل دائم ومستمر كما ان هنالك مواقع كثيرة الكترونية تقدم الكثير من الامور الروحية والدراسات والكتب والمقالات وهذه وسيلة متاحة اليوم للكثيرين .
تستفزنا الاساءات التي نسمعها هنا وهناك بحق ايماننا المسيحي ويجب ان ندافع عن مسيحيتنا انطلاقا من ادراكنا ومعرفتنا لقواعد ايماننا وليس فقط بشكل انفعالي سطحي.
كما ان من يسيئون للمسيحية بتطاولهم وتحريضهم واساءاتهم للرموز الدينية كما شاهدنا يوم امس ردنا عليهم يجب ان يكون مستندا الى قيمنا الايمانية فنحن لسنا مطالبين ان ندعو على احد بالشر ولسنا مطالبين بأن ندعو بالخراب والدمار لاي جهة تسيء الينا بل ما يجب ان نقوم به هو ان نصلي الى الله بأن يدعوا هؤلاء الضالين الى الايمان القويم وان يعودوا الى رشدهم والى انسانيتهم .
لا نتمنى الشر لاحد حتى لاولئك الذين يسيئون الينا والى ايماننا فهؤلاء يجب ان نصلي من اجلهم وان نطلب الله بأن ينير قلوبهم وعقولهم وضمائرهم لكي يعودوا الى رشدهم والى انسانيتهم التي فقدوها بفعل الخطيئة والرذيلة والاثم .
لقد كان زمن الكورونا زمن توبة للكثيرين ولكن يبدو ان هنالك من لم يتعلموا من الكورونا شيئا فقد كانت امتحانا وهنالك من فشلوا في الامتحان وكنا نتمنى ان تكون حقبة ما بعد الكورونا اكثر انسانية وعدلا وتشبثا بالقيم والمبادىء والاخلاق الانسانية والروحية السامية ، ولكن يبدو ان البعض خياراتهم مختلفة وهم احرار في اتخاذ هذه الخيارات ونحن من واجبنا ان نصلي من اجلهم وان ندعو لهم بالهداية .
ان الشركة الامريكية التي وضعت ايقونة السيدة العذراء لكي تبيعها وتتاجر بها انما يظنون بهذه الطريقة انهم يسيئون للسيدة العذراء وهنا وجب التأكيد بأن من يسيء للسيدة العذراء انما يسيء الى نفسه اولا فالسيدة العذراء هي اسمى من ان يتطاول او يسيء اليها احد، فهي امنا جميعا ولها مكانتها السامية في كنيستنا وفي تراثنا وتقاليدنا الروحية.
ان من يسيئون الى الرموز الدينية انما يسيئون الى انفسهم اولا فالرموز الدينية مهما اسيء اليها تبقى رموزا لها مكانتها وقدسيتها .
لقد اساءوا للسيد المسيح ولامه البتول وللصليب وللقديسين وللانبياء ، فاساءات كثيرة سمعنا عنها وقرأنا عنها خلال السنوات المنصرمة ، وهذه الاساءات لا تقلل لا من مكانة السيد المسيح ولا من قيمة السيدة العذراء والقديسين وكل الرموز الدينية التي يساء اليها .
لا يمكننا ان نكون صامتين امام هذه الاساءات ولكن في نفس الوقت دفاعنا عن قيم ايماننا ورموزنا الدينية التي يساء اليها يجب ان يكون بطريقة صحيحة مستندة الى ايماننا القويم وتراثنا الروحي العريق وعلينا ان نتذكر دوما كلمات المخلص الاخيرة على الصليب ” يا ابتاه اغفر لهم لانهم لا يعرفون ماذا يفعلون ” ونحن نضيف الى ذلك اهدهم يارب وارشدهم الى الطريق القويم طريق الحق والمحبة واحترام القيم الاخلاقية والانسانية والروحية .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close