شقيقه الأصغر يكشف الجهة التي هددت الهاشمي.. ومقرب يشكك! تداعيات اغتيال الخبير الامني

اكد الشقيق الاصغر للخبير الامني، هشام الهاشمي، الثلاثاء، ان تنظيم داعش هدد بتصفية الاخير لعدة مرات مؤخرا، فيما شكك مقرب من الهاشمي وقوف التنظيم وراء عملية الاغتيال كونه لا يمتلك القدرة على تنفيذ مثل هذه العمليات.

وقال مصدر عن لسان شقيق الهاشمي في تصريح، اليوم، (7 تموز2020)، ان “الخبير الامني تلقى تهديدات من داعش متهما التنظيم بجريمة اغتيال الهاشمي”.

وأضاف أن “الهاشمي ابلغ أسرته، وقبل وقوع عملية اغتياله بتلقيه تهديدات من التنظيم المتشدد”.

من جانبه شكك مصدر مقرب من الهاشمي، بالتصريحات التي اطلقها الشقيق الاصغر للاخير، حول وقوف تنظيم داعش وراء عملية اغتيال الهاشمي.

وقال المصدر المقرب من الهاشمي، في تصريح ان داعش لا يمتلك القدرة على تنفيذ مثل هذه العمليات وسط العاصمة بغداد، خصوصا بعد العمليات الامنية التي اضعفت من قوة التنظيم ونشاطه داخل العاصمة.

واضاف المصدر المقرب الذي فضل عدم الكشف عن هويته، انه “في اعوام 2015 و 2016 تلقى الهاشمي والعاملين في مجال الأمن العديد من التهديدات، سواء من اقليم كوردستان او جهات اخرى، لكن هذه التهديدات لم تعد موجودة في الوقت الحالي”، دون ان يكشف المزيد من التفاصيل.

واغتيل الهاشمي يوم امس امام منزله على ايدي مجموعة مسلحة مجهولة تستقل دراجات نارية في منطقة زيونة وسط العاصمة بغداد.

وكانت وسائل إعلام ومواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت أنباء عن اتهامات لبعض الفصائل المسلحة بتنفيذ جريمة اغتيال الخبير الأمني.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close