مجموعات متطرفة وراء تفجير السفينة الأمريكية

متابعة: شادية بن يوسف
كشف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي في مقابلة مع قناة i24news الإسرائيلية أن ما حدث في سان دييغو التابعة لولاية كاليفورنيا الأمريكية هو حادث غيرمسبوق وجديد من نوعه، ووفقا لما سمعته من قائد سفينة بونهوم ريتشارد هناك احتمال قوي بأن الانفجار والحريق ناجمان عن عمل تخريبي تم تنفيذه على يد مجموعات متطرفة من السود في الجيش الأمريكي.
و أضاف أننا على يقين وتوجد لدينا معلومات أيضاً بضلوع أيادي تابعة لايران خلف هذا الحادث.
ونقلت وسائل إعلام عالمية اليوم عن حريق وانفجار في ناقلة بونهوم ريتشارد التابعة لللبحرية الأمريكية في قاعدة سان دييغو في ولاية كاليفورنيا ونقلا عن البحرية الأمريكية أن هناك 21 شخصا تم نقلهم للمستشفى لتلقي العلاج.
وكان هناك 160 شخصا على متن السفينة حين اندلاع الحريق من مجموع عدد أفراد الطاقم الذي يبلغ ألف شخص. يبلغ طول السفينة 257 مترا وهي سفينة برمائية هجومية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close