أفكار لا تنتهي ..!

أفكار لا تنتهي ..!
بقلم : نوفل كريم جهاد

هو لم يعد يحتمل كل هذا ..حيث تتضارب الأفكار في الرأس..تتزاحم بشدة في العقل..مسكين هو العقل البشري هذا ومسكين انا حقا ..في عقلي حوار لا نهاية له ..في مخيلتي عوالم سحيقة لا حدود لها ..!
أن الأفكار التي تدور و تدور في رأسي ترسلني الى أبعاد لا متناهية ..تجلعني أتسامى بالوجود مثل السراب.. حيث عبرت بها التأريخ والزمن ..وعلوت بها للسماء والأفق ..فأي أفكار مجنونة هذه أم هو الجنون …!!
لقد فكرت في كل شيئ ..كل شيئ تقريبا.. فكرت فيما أعرف ولا أعرف ..لم يفلت من ذهني حتى الله والملائكة والوحي ..!
بل كنت حاضرا ذلك المشهد العظيم حين أبلغ الله الملائكه أني جاعل في الأرض خليفه..!!
فأي أفكار مجنونة هذه..والأفكار لا تنتهي ..!!
فكرت بالوردة والمرأة والمدفع ..في السماء والضوء والمريخ ..فكرت بالموت والخلق والأبدية ,
في العلقة والطفل والعظام ..في السعادة والحزن والهدوء ..!
فكرت بالجنس والسجون والضياع ..في المغامرة والجنون والانتحار ..فكرت في أعماق البحار و أعماق الانسان ..وفكرت بالنفس والروح وسر الكيان ..!
رأيت النيانتردال يقبع في الكهوف ..و قرأت المسمارية مثل كل الحروف ..وتجولت في جنائن بابل وحفظت مسلة حمورابي وتعاليم الانبياء..أستمعت لمزامير داود وعزفت بقيثارة سومر للملكة شبعاد ..!
فكرت بالحياة والبدء والازل , بنهايتي والمصير والمعاد ..ومرت في رأسي أخيلة الجنة والنار ..وتسألت عن الثواب والعقاب ..!
فكرت بالأيمان والحيرة والأضطراب ..بالشك واليقين وبكل المرسلين ..وفكرت بالوجود وما وراء الوجود ..!

حلمت بالأشتراكية والعدالة والقضية ..عشت يوما في وطن حر مع شعب سعيد ..ومضيت دوما في دروب الحرية ..!
فأي أفكار مجنونة هذه .. والأفكار لا تنتهي ..!!
شاهدت يسوع مصلوبا على الصليب وموسى يشق البحر مع العابرين ومحمد يعرج للسماء محمولا على البراق ..رأيت علي يوم السقيفة ويوم صفين .. وشهدت في الطف مقتل الحسين ..!
فكرت بالجياع والكادحين وتخمة الاخرين ..بالدموع والبهجة ..بالبؤس والأزدهار ..فكرت بالوطن والشعب وطريق النضال ..وتطلعت بكل امل نحو الانسانية …!!
فكرت بالدود والعنقاء والديناصور..بالشعر والكلمات والصدى ..بالصمت والسكينة والخشوع ..ومر في رأسي الفارابي وسقراط وجبران .. والمتنبي وصاحب الزمان ..وبكل حيره تسألت عن قيمة الانسان ..!
فكرت بالمحبة والأهل والزواج ..بالأخوة والابناء وحتى الأحفاد ..بالمنفعة والنقاء والأصدقاء ..فكرت بالثروة والبيع والشراء ..بالخير والشر والولادة والوداع ..فكرت بالجن والأرواح والقبور ..
بالمؤمن والناسك والجاحد… وبالقديس والكاهن والأمام …
فكرت بالعبيد والكبرياء والثورة ..بالفراغ والعتمة ..بالعسل والماء والدماء ..بالموج والعاصفه والنسيم ..
أسترجعت التأريخ و عشت الحاضر وتصورت قوادم الأيام ..وراجعت أقوال السحرة والعرافين وكل نبوءات المرسلين ..!
وماذا بعد أيها العقل المسكين ..هل هذا كل شيئ ..لا طبعا فهناك أشياء و أشياء أخر ..
فأي افكار مجنونة هذه..والافكار دوما لا تنتهي ..!

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close