المالية النيابية توضح بشأن صرف رواتب الموظفين لشهر تموز

كشفت اللجنة المالية النيابية، الاثنين، عن زوال الخلل الفني الذي تسبب في تأخير رواتب الموظفين الشهر الماضي، مؤكدة أن رواتب الشهر الحالي مؤمنة بالكامل ولجميع الموظفين وقد تصرف بعضها قبل حلول عيد الأضحى.

وقال عضو اللجنة عبد الهادي السعداوي في تصريح ، اليوم (20 تموز 2020) إن “رواتب الموظفين لشهر تموز مؤمنة بالكامل، لكننا لم نسمع أي إشعار من قبل وزارة المالية بإمكانية صرفها قبل حلول عطلة عيد الأضحى المبارك، أو قد تصرف بحسب الجدول المثبت لكل وزارة”.

وعزا السعداوي تأخير الرواتب خلال الشهر الماضي الى “إشكال فني في المصادقة على قانون الاقتراض الداخلي والخارجي، وتأخير الاشعارات من البنك المركزي العراقي ووزارة المالية الى المصارف”، مؤكدا أن “الشهر الحالي والأشهر المقبلة ستشهد صرف الرواتب وفق الجدول المثبت لكل وزارة”.

وكانت اللجنة المالية قد اكدت يوم امس، الأحد، ان رواتب الموظفين خلال الاشهر الثلاثة المقبلة مؤمنة وستصرف في من دون تأخير.

فيما اعلن البنك المركزي العراقي، في وقت سابق، عن تفاصيل مساهمته في مواجهة الازمة المالية، حيث أكد إعادة خصم سندات لوزارة المالية لتأمين الرواتب لمدة ثلاثة اشهر، رجح صرفها بداية الاسبوع المقبل.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close