(بالصوت والصورة) والدة فتاة قاصر جندتها “قسد” لمظلوم عبدي : رجّع لي ابنتي

تبكي والدة القاصرة وتضيف” أني توصلت إلى الرفيقة زيلان لأعرف مصيرها، هل ابنتي على قيد الحياة ام لا، لا اعرف اخبارها منذ 6 أشهر ..فقط أعطوني صورة لها، لا أريد شيئا آخر، لكنها لم تستجب لي”.

وتكرر ندائها إلى عبدي وتقول:” أنا أبعث هذا النداء لك بشكل خاص، انت وعدت بأن تعيد أطفالنا، أرجوك التزم بوعدك ورجّع لي ابنتي”.

يذكر أن سيدرا عبد السلام حاجي من مواليد قامشلو 23-11-2003 وجندتها قوات حزب الاتحاد الديمقراطي PYD في 20-2 من عام 2020.

تجدر الإشارة الى انها ليست المرة الأولى التي يطالب فيها أهالي القصر من الجنسين الوحدات الكوردية وقوات “قسد” بتسريح ابناءهم واعادتهم اليهم وسط استياء شعبي متزايد من استمرار تجنيد القصر في صفوف الوحدات و”قسد” .

وسبق أنّ وثقت تقارير حقوقية عديدة تجنيد “قسد” والوحدات الكوردية للأطفال والقصر دون 18 عاماً  بشكل مضاعف خلال السنوات الماضية ، وعاد الامر للبروز في الأونة الأخيرة مع تزايد شكاوى الاهالي منه ، رغم نفيهما المتكرر لتلك التقارير .

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close