ديانا حداد تصوّر كليب “مش راح نختلف” دون أن تعلم!

Image previewImage previewImage preview

من إخراج نهلة الفهد وتم التصوير في باريس خلال زيارة سياحية

بتاريخ: 29 يوليو 2020:

بكلمات رومانسية وأحاسيس مؤثرة وصادقة، أطلقت “برنسيسة الغناء العربي” الفنانة ديانا حداد أحدث أغنياتها المنفردة المصورة بطريقة الفيديو كليب من اللون الغنائي اللبناني، بعنوان “مش راح نختلف” من إخراج نهلة الفهد، وكلمات علي المولى وألحان فضل سليمان وتوزيع عمر صباغ، حاملة فكرة جديدة في الطرح والأسلوب والكلمات، والتي قالت فيها:

مش راح نختلف اعملنا اللي علينا

كرامة هالعشق اتنيناتنا ضحيّنا

أنا ضحيتّلك وبحكي ضميري

وانت كمان ضحّيت فيي..

والجدير بالذكر أن عملية إخراج الكليب شكّل مفاجأة للفنانة ديانا حداد التي لم تكن تعلم به، حيث قامت المخرجة نهلة الفهد بالتعاون مع إدارة أعمالها، على تنفيذ المونتاج دون علمها من فيديوهات مصورة من إحدى رحلتها مع ديانا الى العاصمة الفرنسية باريس، مؤكدة سعادتها بهذه المفاجأة السارة والجميلة لها ولجمهورها الكبير في الخليج والوطن العربي الذي ينتظر منها المفاجآت أيضاً، وقالت: “لم أكن أعلم أن التي تصوره لي أختي وصديقتي نهلة الفهد خلال رحلتنا الى باريس أنها من أجل إستخدامها في هذه الأغنية، فعلاً فاجأتني هي وإدارة أعمالي بهذا الكليب”.

وأوضحت ديانا حداد أن الأغنية تحمل اللون اللبناني وهي من الأغنيات القريبة الى قلبها لما تحمله من أسلوب وكلمات مختلفة ولحناً جميلاً جددت التعاون بها مع الملحن فضل سليمان والموزع عمر صباغ، حيث قامت بتسجيلها وتنفيذها ما بين دبي وبيروت.

هذا وقد عرض الكليب بشكل حصري عبر قناة روتانا في موقع “اليوتيوب” الى جانب موقع “ديزير” المتخصص بعرض الأغني والفيديوهات العربية والعالمية، وعبر جميع الإذاعات الخليجية والعربية، وهي من إنتاج روتانا للصوتيات والمرئيات.  

 ملاحظة: مرفق رابط الأغنية في “اليوتيوب”

 للمتابعة والتنسيق

مدير المكتب الإعلامي

مــراد النتشـــة

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close