اعتقال 6 دواعش في نينوى بعضهم عملوا في فرقة الصارم البتار

أعلنت وزارة الداخلية، أمس الاثنين، اعتقال ستة عناصر من تنظيم داعش في مناطق متفرقة من محافظة نينوى.

وقالت الوزارة في بيان إن “مفارز المديرية العامة للاستخبارات ومكافحة الإرهاب العاملة ضمن وكالة الاستخبارات في وزارة الداخلية تمكنت من القاء القبض على (6) إرهابيين بمناطق متفرقة من محافظة نينوى مطلوبين وفق احكام المادة (4 ارهاب) لانتمائهم لعصابات داعش الإرهابية”.

وعمل اثنان من المعتقلين الستة في ما يسمى “فرقة الصارم البتار” تحت كنى أحمد وحسين، فيما عمل المعتقل المكنى ابو عبيدة بما يسمى “المعسكرات العامة”.

وعمل المسلح المكنى ابو تبارك بما يسمى “فرقة عين جالوت”، بينما عمل المكنى محمود بما يسمى معسكر مروان، والمكنى ابو صلاح بما يسمى ولاية نينوى، بحسب البيان.

ومن خلال التحقيقات الأولية معهم اعترفوا بانتمائهم لداعش واشتركوا بعدة عمليات ضد القوات الأمنية والمواطنين أثناء سيطرة التنظيم على المحافظة آنذاك.

وتم تدوين أقوال المعتقلين وإحالتهم للقضاء لإكمال أوراقهم التحقيقية “لينالوا جزاءهم العادل”.

وسيطر داعش على مدينة الموصل في 10 حزيران 2014، ولمدة ثلاث سنوات ونصف حتى استعادة السيطرة عليها في 10 تموز 2017.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close