نائب: نستغرب تسمية زيارة الكاظمي لواشنطن بالاستضافة وتحديد أميركا جدول الاعمال

استغرب النائب رياض المسعودي، الاحد، تسمية زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى امريكا بانها استضافة، مشددا على اهمية ان يكون الكاظمي حاسما وحازما حول القوات الاجنبية من العراق.

وقال المسعودي ان “مايثير الاستغراب في الزيارة المرتقبة لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى واشنطن انها تسمى استضافة وليس زيارة وفق الاعراف الدبلوماسية”، مبينا “اننا نعتقد ان واشنطن هي من تحدد جدول الاعمال وسيكون مقتصر على مواضيع محددة جدا”.

واضاف المسعودي، اننا “كجهة رقابية نطلب من الكاظمي استثمار الزيارة بما يخدم المسألة العراقية وخصوصا ما يرتبط بملف تواجد القوات الاجنبية على اراضينا”، لافتا الى ان “الفريق التفاوضي بالمرحلة الاولى لم يكن موفقا في طرح موضوع السيادة العراقية وتواجد القوات الاجنبية في القواعد العراقية، وبنفس الوقت فان الجانب الامريكي غير مهتمة بموضوع اخراج قواتها من العراق”.

واكد المسعودي ان “هنالك طروحات غريبة من الادارة الامريكية، بانها ستستخدم جميع الوسائل للدفاع عن جودها في العراق وافغانستان، بالتالي فأن رئيس الوزراء ينبغي ان يكون حاسما وحازما في هكذا ملفات ضاغطة وان يصل الى نتائج واضحة وبتواريخ محددة وان يتم طرح النتائج امام مجلس النواب بكل شفافية كي يطلع عليها ممثلي الشعب العراقي على طبيعة اداء هذه الحكومة خاصة فيما يتعلق بالملفات الحساسة”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close