إِلَى طائفتي السنّة و الشِّيعَة

إِلَى طائفتي السنّة و الشِّيعَة

علي عبد الله البسامي / الجزائر

***
أَخِي الشِّيعِيّ دَعْنا مِنْ خِلافٍ فِي فَرَاغِ الدَّهرِ يَمْتَدُّ
لماذا نهدم القربى ونور الله في الدنيا؟؟؟
بآفاتٍ وأمراضٍ بذاكَ الخُلْفِ تَحْتَدُّ
فتوحيدُ العظيمِ الفَرْدِ فوقَ الأرضِ يَجْمَعُنا
كتابُ اللهِ منهجُنا
رسولُ اللهِ قُدْوَتُناَ
وآلُ البيتِ أحبابٌ لنا أيضَا
فهلْ في الخُلْفِ أشياءٌ بها الألبابُ تَعْتَدُّ
دَعُونا مِنْ صِرَاعٍ فاتْ
وِمِنْ حُكْمٍ عَلَى الأموت
فَعِلمُ اللهِ لا يُخْدَعْ
ويومُ الفَصْلِ حَتْمًا آت
لماذا نقطع الاوشاج بين المسلمين سدى؟؟؟
بأوهامٍ وأحقادٍ بِرُغْمِ الذِّكْرِ تَشْتَدُّ
فأعداءُ الهُدَى عَادُوا
علَوْا في الأرضِ… قد سَادُوا
فَحِقْدُ القومِ يَسْتَشْرِي وَيَحْتَدُّ
إذا َ نبغِي الهُدَى حَقاَّ
فما منْ وحْدَةٍ بُدُّ
تعالوْا نبعثِ القُرْبَى
بإيمانٍ يُوَحِّدُناَ
فإيمانٌ بلا صِدْقٍ
بلا حُبٍّ
بلا تَقْوَى
هزيلٌ غيرُ مأمونٍ
بأدنى الرِّيحِ يَنهَدُّ
وربُّ النَّاسِ لا يهدي ولا ينصُرْ
سِوى قومًا أقامُوا الصَّفَّ مَرْصُوصًا
بحبلِ اللهِ قد شَدُّوا
فلا تجعل هوى الأجدادِ دونَ اللهِ معبوداً
فمن يبغي هوى الأجدادِ دون اللهِ مُرْتَدُّ
تعالوا نجعلِ القرآنَ نِبْرَاساً
بأنوارٍ له فِيناَ
خِلالَ النَّاسِ نَمْتَدُّ
فآلُ البيتِ قد صانُوا هدى الرَّحمن بالتَّقوى
فَمَا زَاغُوا
وَمَا شَطُّوا
وَمَا نَدُّوا
ألا يُرْجَى لهذا النَّخْرِ فِي دِينِ الهُدَى حَدُّ
فَمُدُّوا اليَدَّ للقُرْبَى… وَبِالحُسْنَى
أيا أهلَ الهُدَى مُدُّوا
لأبوابِ الرَّدَى سُدُّوا
فَوَحْي اللهِ في فُرْقَانِهِ حَيٌّ
إلَى إِلْفٍ، وَتَوْحِيدٍ، وَحُبٍّ لِلإخَا يَحْدُو
وأَمْرُ الدِّينِ مِنْ غَيْرِ اتِّبَاعِ الذِّكْرِ فِي هَذاَ الوَرَى رَدُّ
أخطاء الأجداد لا تعني الأحفاد فالعدل الرباني ينص على ما يلي : (كلُّ نفسٍ بما كَسَبتْ رَهِينَة ٌ)

(تلك أمَّةٌ قد خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ ولكم ما كسبتم ;ولا تُسْألُونَ عمَّا كانوا يعملون

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close