إصابة إيجور تثير القلق داخل «بيت الملك»

إصابة إيجور  تثير القلق داخل «بيت الملك»

الخميس 17 سبتمبر

علي معالي (دبي)

بدأ القلق يساور جماهير الشارقة، بعد خروج البرازيلي إيجور في الدقيقة 80 في مباراة الدحيل في دوري أبطال آسيا أمس الأول، وظهر التأثر على اللاعب من الإصابة، التي تعرض لها أثناء المباراة، حيث وقع الساحر البرازيلي في منطقة جزاء المنافس نتيجة التواء قدمه، وهو ما جعل الكثيرين يعتقدون بأنها إصابة خطيرة، ولكن إيجور استكمل اللعب، وإن ظهر عليه التأثر كثيراً، ما جعل عبدالعزيز العنبري مدرب الفريق، يستبدله في الدقيقة 82.
وأظهر إيجور مستوى جيداً للغاية، في أول ظهور قاري له، وكان سبباً في ضربة الجزاء، التي سجل منها ظهوره الأول في القارة الصفراء.
والمباراة هي الأولى للفريق بشكل رسمي بعد 185 يوماً بسبب جائحة كورونا، في حين كان المنافس يخوض مبارياته الرسمية في المسابقة المحلية منذ فترة قصيرة، وكانت الأخطاء الفردية البسيطة من الخطوط الخلفية سبباً مباشراً في خسارة «الملك» بهدفين مقابل هدف.
من جانبه، علق عبدالعزيز العنبري مدرب الفريق، على مجريات اللعب قائلاً: «دخلنا الشوط الأول بحذر، والسعي نحو المحافظة على شباكنا نظيفة، وهو ما حدث حتى قبل نهاية الشوط الأول بـ4 دقائق، ثم جاء الهدف الثاني مع بداية الشوط الثاني، ما جعل المهمة تزداد صعوبة». وأضاف: «ندرك صعوبة البطولة والمنافسة، لكننا نبحث عن الأداء والتمثيل المشرف وتطور الأداء من مباراة لأخرى، وقد قمت باستبدال إيجور لشعوره بألم نتيجة الشد العضلي، وأشكر اللاعبين على ما قدموه على مدار شوطي المباراة».

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close