نائب عن ميسان ينتقد زيارة الكاظمي ويعدها “مخيبة للآمال”

انتقد النائب عن محافظة ميسان بهاء الدين النوري، الخميس، الزيارة التي أجراها رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي للمحافظة، عاداً ياها “مخيبة للآمال”.

وقال النوري ان “زيارة رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي الى ميسان، كانت مخيبة لآمال أبناء المحافظة، كما ان أغلب نوابها لم يكن لديهم علم بتلك الزيارة”، معتبراً أنه “كان ينبغي على الكاظمي زيارة نصب الشهيد في المحافظة لقاء عشائرها ووجهائها، لكنه اكتفى بزيارة شركة بتروجاينا النفطية ومنفذ الشيب الحدودي وتنقل بالطائرات بينها دون أن يكلّف نفسه بالدخول الى مركز المدينة”.

واضاف النوري، ان “الكاظمي تحدث عن مشاريع متلكئة في ميسان منذ عام 2008 وهو لم يلتقِ بأي مستثمر او شركة او حتى ممثلي المحافظة، كما انه لا يمتلك معلومات كافية عن المشاريع فيها”، لافتا الى ان “الكاظمي كان الاجدر به زيارة المشاريع المتلكئة التي تحدث مكتبه عنها خلال زيارته الى المحافظة، علماً أنه لم يلتقِ بالمقاولين للاستماع الى مشاكلهم وعالج اسباب عدم صرف المبالغ المالية لتلك المشاريع والمتوقفة منذ عام 2014 وليس 2008 كما يقول الكاظمي”.

واستغرب النوري، “انتقاد الكاظمي لنقص الخدمات والمشاريع المتلكئة وهو لم يلتقِ بأي احد لمعرفة مشاكل المحافظة الحقيقية، وبالتالي لا نعلم من اين استقى معلوماته غير الدقيقة”، مشددا على ان “الكاظمي كان الاجدر به اللقاء بالشباب المتظاهرين الذين يعانون من البطالة ونقص الخدمات لكن للاسف زيارته الى ميسان كانت شكلية وخيبت امال الجميع ولم تقدم شيئاً مطلقاً ل‍ميسان أو أهلها”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close