اكاذيب مشايخ السوء، ونفاق وعاظ السلطان،

نعيم الهاشمي الخفاجي

احد كبير الكذابين شيخ وهابي اسمه ‏ محمد العريفي من السعودية صاحب فتوى جهاد النكاح في سوريا وهو صاحب أكبر كذبه عندما قال إن الملائكة تقاتل الى جانب الارهابيين ٱكلي قلوب البشر ضد الجيش العربي السوري في سوريا، والكلام من اختراعات العريفي والذي حرض على سفك دماء الابرياء، والاخبار تفيد الآن السلطات السعودية منعته من السفر بما أن الملائكة ربعه وأصدقائه لماذا لا يستعين بالملائكة لتنقله إلى لندن أو باريس …..الخ من عواصم الدول الأوروبية سبحان الله الذي نصر الحق واخزى الباطل وهل الملائكة اصبحوا مرتزقة يقاتلون الى جانب العصابات الأرهابية هههههه هنيئا لك ياعريفي مكانك الجديد داخل السجن، هذا المجرم لم يكن حالة غريبة بل لدى العالم العربي والإسلامي مشايخ سوء من حواشي السلاطين ومنذ أكثر من 1400 سنة، لدى العرب والمسلمين أعداد كبيرة من هذه المخلوقات النتنة لذلك العرب متفوقون في كثرة الأشخاص من مشايخ وعاظ السلطان، في اليوتيوب توجد افلام بالصورة والصوت لشيخ وسيم الوهابي الإماراتي يحرض على القتل ضد اليهود بشكل مبالغ به وكأن جيوش بلاده قد احتلت بلدان، بعد توقيع اتفاق السلام مابين الإمارات ونتنياهو اطل علينا شيخ وسيم الوهابي الإماراتي بخطبة يقول كان محمد ص صديق اليهود وأورد آيات وأحاديث بالتعاون مع اليهود وإقامة دين جديد اسمه الدين الأبراهيمي، خير الأمور اوسطها، وسيم أشبه في السلوقي نوع من أنواع كلاب الصيد ينفذ أوامر سيده، خلال متابعتنا لوسائل الإعلام والميديا سيشال وجدنا الكثير من الكتاب والصحفيين الذين كانوا من الذين يرفضون التطبيع وعندما طبعت حكوماتهم تم منعهم من الاعتراض فتمسكوا بالصمت ورفضوا مباركة خطوات انظمتهم رافضين التطبيل لصالح الاتفاقات، وهذا بلا شك يعتبر موقف نبيل وصاحبه انسان محترم، ومن المؤسف تجد هناك مجاميع من الوعاظ كانوا يبالغون في الرفض قبل تطبيع انظمتهم ثم انقلب هؤلاء في المبالغة في التطبيل للتطبيع بعد التوقيع، في حقبة التسعينيات من القرن الماضي بحقبة الحصار على العراق، وفي مذكرة التفاهم مابين العراق والأمم المتحدة والتي سميت في( النفط مقابل الغذاء ) في بداية الأمر صدام الجرذ رفضها، وأمر عبيده من البعثين في أن يعقدوا الندوات وهم يقولون هل تقبل أن الامريكي يتفحص النساء ليرى هل هي سمينة؟ او علينا أن نرفض ونحن عرب وأصحاب غيرة ومروءة، وعندما وافق جرذهم صدام المقبور في اليوم التالي عقدت الندوات والمثير للسخرية اظهروها بأنها نصر كبير للحزب والثورة ههههه، شيوخ الوهابية ولجان الأمر بالمنكر والنهي عن المعروف نسخة طبق الأصل لحزب البعث، الشيخ السديسي كان يحرض ضد اليهود اما اليوم فهو يؤكد أن محمد ص صديق اليهود هههههه
هؤلاء اراذل ومرتزقة عديموا ضمير وشرف وإنسانية ورحم الله الدكتور علي الوردي الذين أسماهم في وعاظ السلاطين.
نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close