ترامب يهاجم سيناتورا جمهوريا حذر من “حمام دم” في نوفمبر

هاجم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، السناتور الجمهوري، بن ​​ساس الذي حذر من أن تعامل ترامب مع فيروس كورونا وأيضا مع الزعماء المستبدين، قد يسببان “حمام دم للجمهوريين في مجلس الشيوخ”.

وقال ترامب عبر “تويتر”، اليوم السبت، إن ​​ساس هو الأقل تأثيرا من بين 53 عضوا جمهوريا في مجلس الشيوخ.

ووصف ترامب السيناتور بـ”بن الصغير”، مضيفا: “هو يشكل عبئا على الحزب الجمهوري ويمثل إحراجا لولاية نبراسكا العظيمة. بخلاف ذلك، هو مجرد رجل رائع”.

وانتقد ساس ترامب أثناء اجتماع مع ناخبين في الولاية يوم الأربعاء الماضي وتساءل عما إذا كان الرئيس سيدفع البلاد في النهاية لتبني الأفكار اليسارية.

وبحسب نسخة من نص ما ذكر أثناء الاجتماع الافتراضي، قال ساس إن ترامب “يتودد للحكام المستبدين… ويغازل المتعصبين البيض”، وأضاف أن أسلوب الرئيس كقائد في التعامل مع جائحة فيروس كورونا لم يكن “معقولا أو مسؤولا أو صحيحا”.

واعتبر أن أسلوب تعامل ترامب مع جائحة فيروس كورونا والزعماء المستبدين قد يتسببان في “حمام دم للجمهوريين في مجلس الشيوخ” في انتخابات 3 نوفمبر.

وانتقد ساس ترامب مرارا في وقت سابق، وقال قبل انتخابات عام 2016 إنه لن يؤيده، ومع ذلك، فقد صوت بما يتماشى مع مواقف ترامب في الكونغرس لما يقرب من 87% من الوقت، حتى 24 سبتمبر.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close