ألأمريكان أشرف من الحكومات العراقيّة!

ألأمريكان أشرف من الحكومات العراقيّة!

في خبر عاجل ( التمهيد لدخول السفياني ( الذراع العسكري للدّجال).

مبعوث ترامب جيمس باور : يؤكد لا خروج من العراق بل ومستحيل ونطمئن العراقيين بأننا قريبا سنقتلع الطبقه الحاكمه بالعراق وسنطارد الكلاب السائبه ( القوى الوطنية الشريفة التي ترفض حكومة الدجال والتي انقذتنا من داعش ) في المدن والقصبات والشوارع .

إن العراقيين أنفسهم لم يستفيدوا من أرض العراق و خيراته؛ حيث لا بيوت لهم عليها ولا مستشفيات و لا مدارس و لا جامعات ولا شغل ولا عمل ..

فليحتلوا العراق كله و للأبد .. بل و الله ألأمريكان رغم عدائي لهم منذ أن دمروا أول بلد عربي(فلسطين) و للآن أمريكا تدمر و تدمر البلاد و العباد : لكني سأؤيدها و أكون جنديا في جيشها في حال محاكمتها للفاسدين المنافقين ألذين نهبوا ترليون و نصف ترليون دولار و جعلوا العراق مديناً بآلمليارات و جلسوا مع عشيقاتهم و عوائلهم و أبنائهم في لندن و غيرها و كأن شيئا لم يكن!

إن محاسبة هؤلاء المنافقين الذين إستخدموا إسم الله و الوطن ستثبت بأنهم – أي الأمريكان ألكفار – أخلص و أشرف و أنبل من كل الحكومات العراقية المنافقة التي تعاقبت لليوم و نهبت كل شيئ و دمرت المثقفين و شردتهم و تمسكت بآلجهلاء و الأميين.

ملاحظة: إن سبب تفضيلي للكافر على المنافق هو:
عندما تتعامل مع الكافر فتراعي و تحسب حساب كفره و القانون بينكم هو الحاكم سواءاً كان وضعياً عادلاً أو غير عادل.
لكنك حين تتعامل مع المسلم (المجاهد) بنظرك و هو المنافق؛ فأنك تتعامل على أساس الأيمان و الأخوة و قوانين الإيثار و المحبة ووووو ؛ و إذا به بضرب في النهاية ضربته القاصمة و يرحل بلا سلام و عودة, و هنا يتحتم عليك .. يعني العقل و ا لضمير و ا لأسلام المحمدي الاصيل يُحتم عليك تفضيل الكافر العادل على المسلم المنافق, و رحم الله الشاعر المحب لأهل البيت حين قال:
يا ليبت ظلم بني مروان دام لنا … و ظلم بني العباس في النار ! و نختم حديثنا بقول الله و هو أصدق القائلين: [إنّا أنزلنا عليك الكتاب للناس بآلحقّ فمن إهتدى فلنفسه و من ضلّ فإنما يضل عليها و ما أنت عليهم بوكيل]. ألزُّمر / 41.
العارف الحكيم عزيز الخزرجي.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close