اقتصادي: الشركات الألمانية ستستثمر في مجالات الطاقة والنقل والمالية

التقى رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، مساء الثلاثاء، عددا من رؤساء الشركات الألمانية في برلين في ثاني محطة له ضمن جولته الأوروبية الحالية. وأوضح الكاظمي، بحسب بيان لمكتبه تلقته (المدى)، التحديات التي تواجه الاقتصاد العراقي على إثر جائحة كورونا وتراجع عائدات تصدير النفط، كما بيّن جهود الحكومة العراقية الحثيثة لتحويل هذه الأزمة الى نقطة انطلاق ونجاح تنهض بواقع الاقتصاد العراقي.

وتعليقا على ذلك قال الخبير الاقتصادي صالح الهماشي، انه “في ظل تراجع الاقتصاد الأوروبي بفعل جائحة كورونا، فإن الشركات الألمانية تبحث عن عمل خارج السوق الأوروبية، والعراق يعد سوقا جيدا، لكن البيئة العراقية لا تساعد على الاستثمار، لذا يمكن أن تدخل تلك الشركات في مجالات محدودة غير كبيرة”. وتابع الهماشي بالقول، “ستركز الشركات الألمانية على استثمارات الطاقة والنقل والمالية، لكن نجاح ذلك مرهون بتهيئة مجموعة من القوانين والأنظمة التي تساعد على توفير بيئة استثمارية، وذلك سيدفع جميع الشركات العالمية للعمل في العراق”.

وأضاف الهماشي قائلًا، “ما يُنجح الاستثمار في العراق هو وجود سوق كبير وعدم وجود منافسة محلية، إضافة إلى ميزانية العراق الكبيرة التي تصل إلى 100 مليار دولار سنويًا، لكن المشكلة تكمن في النظام السياسي والإداري والمالي العراقي”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close