طلبة ذي قار يبدون استعدادهم لمراقبة الانتخابات المقبلة

ذي قار / حسين العامل

أعلن طلبة محافظة ذي قار يوم أمس، استعدادهم لمراقبة الانتخابات المقبلة والمشاركة بضمان سير العملية الانتخابية والحد من تدخل قوة السلاح، وفيما دعوا اتحادات الطلبة في المحافظات الأخرى الى تبني نفس الموقف، قدم قائممقام قضاء سوق الشيوخ طلب اعفاء من منصبه إثر إقدام مجموعة من المتظاهرين على غلق مبنى القائممقامية في القضاء المذكور.

وذكر بيان لطلبة ذي قار تابعته المدى أنه ” حرصاً من طلبة ذي قار على سير العملية الانتخابية بصورة صحيحة ومن دون تزوير أو تدخل لقوة الأسلحة أو غيرها من المعوقات التي تمثل اللا دولة ، نعلن بأننا على استعداد للإشراف على العملية الانتخابية في كافة الدوائر والمراكز وذلك لضمان سير العملية كما يجب”، داعين “الشعب العراقي والجهات المختصة بمفوضية الانتخابات ومنظمة الأمم المتحدة وغيرها من الجهات المعنية الى اعتماد ذلك”.

وأكد الطلبة في بيانهم حرصهم على إجراء انتخابات نزيهة مبينين أن ” التغيير السلمي يحصل عبر الانتخابات النزيهة وإن ثورة تشرين المباركة سيعلن نصرها عبر الانتخابات المبكرة الخالية من التلاعب والتزوير “، مطالبين ” اتحادات الطلبة في بقية المحافظات بالسير على نفس الطريق وتبني نفس الفكرة ليكونوا الطلبة هم الضمان الذي يثق به المواطن عندما يدلي بصوته في صندوق الاقتراع.

وبدوره بارك الناشط المدني أحمد التميمي موقف الطلبة اتجاه الانتخابات المبكرة وأوضح للمدى قائلاً إن ” الانتخابات المبكرة المقرر إجراؤها يوم السادس من حزيران 2021 تتطلب المزيد من الإجراءات الفاعلة سواء من جانب الحكومة أو المنظمات المجتمعية “، مشدداً أن ” الإجراءات الحكومية المطلوبة تتمثل بالحد من سطوة المجاميع المسلحة والسيطرة على فوضى السلاح ومحاربة الفساد المالي والإداري”. وأوضح التميمي أن” إجراء الانتخابات من دون محاربة الفساد ومحاسبة كبار الفاسدين سيتيح لأحزاب السلطة استخدام أموال الفساد في تمويل الحملات الانتخابية الخاصة بأحزابهم”، منوهاً الى أن ” دور المنظمات المجتمعية والمتظاهرين مهم جداً للضغط باتجاه تهيئة الأجواء المناسبة لإجراء الانتخابات وضمان نزاهتها عبر تشكيل فرق متعددة من المراقبين”. ومن جهة أخرى أغلق محتجون في قضاء سوق الشيوخ ( 29 كم جنوب الناصرية ) مبنى قائممقامية القضاء للمطالبة بإقالة القائممقام حيدر الياسري ومدراء الدوائر الحكومية الذين مضى على إشغالهم المنصب أكثر من أربع سنوات وذلك احتجاجاً على تردي واقع الخدمات في القضاء المذكور. وعلى أثر ذلك قدم قائممقام قضاء سوق الشيوخ حيدر الياسري ، طلباً بالموافقة على إعفائه من منصبه وذلك استجابة لمطالب المتظاهرين ، وستبقى الموافقة على طلب الإعفاء مرهونة بموافقة محافظ ذي قار ناظم حميد الوائلي. وكان رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، أعلن يوم الجمعة ( 31 تموز 2020 )، عن تحديد يوم السادس من حزيران 2021، موعداً لإجراء الانتخابات المبكرة في البلاد، وذلك في إطار الوفاء بالوعود التي قطعها عند وصوله للسلطة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close