كاتب كوردي سوري: العبث بالنفط سيؤلب واشنطن على PKK

أكد الكاتب الكوردي السوري المعروف هوشنك أوسي، اليوم السبت، أن الهدف من قيام حزب العمال الكوردستاني PKK تفجير أنبوب تصدير النفط الخاص بإقليم كوردستان هو محاولة لي ذراع الإقليم، مشيراً إلى أن العبث بالنفط سيؤلب الولايات المتحدة الأمريكية على الحزب.

وقال هوشنك أوسي في منشور على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي ‹فيس بوك›،  إن «أنبوب النفط، كان في متناول حزب PKK طيلة هذه السنوات، ولم يفجره. لماذا فجره الآن؟!» مؤكدا أن «الهدف من ذلك هو حركة لي ذراع لإقليم كوردستان، واستعراض قوة، وتهديد وتصعيد».

وأضاف أن «غباء قيادة PKK لا يصل إلى مستوى فهم واستيعاب؛ إن العبث بالنفط، سيؤلب واشنطن عليهم، وليس فقط بغداد وأربيل وأنقرة».

وتابع أوسي «كي يعيد جميل بايق (وهو قيادي بارز في PKK) مياه حزبه إلى مجاري نظام الأسد، كما كان في الثمانينات والتسعينات، عليه القيام ببعض الأعمال التي يرضى عنها نظام الأسد، أو بأمر منه».

واعتبر الكاتب الكوردي في نهاية منشوره، أن «أردوغان الغبي لو أفرج عن أوجلان، وهو قادر على ذلك

لكان عمل أوجلان بهدلة لبايق، كتلك البهدلات التي كان يتلقاها في دمشق في الثمانينات والتسعينات».

هوشنك أوسي

منذ ‏٢١‏ ساعة

أنبوب النفط، كان في متناول PKK طيلة هذا السنوات، ولم يفجره. لماذا فجره الآن؟! هي حركة لي ذراع لاقليم كردستان العراق، واستعراض قوة، وتهديد وتصعيد.
غباء قيادة PKK لا يصل إلى مستوى فهم واستيعاب؛ ان العبث بالنفط، سيألب واشنطن عليهم، وليس فقط بغداد واربيل وأنقرة.
كي يعيد جميل بايق مياه حزبه إلى مجاري نظام الاسد، كما كان في الثمانيات والتسعينات، عليه القيام ببعض الأعمال التي يرضى عنها نظام الاسد، أو بأمر منه.
اردوغان الغبي لو افرج عن أوجلان، وهو قادر على ذلك، لكان عمل اوجلان بهدلة لبايق، كتلك البهدلات التي كان يتلقاها في دمشق في الثمانينات والتسعينات.

وكانت حكومة إقليم كوردستان، قد أصدرت مساء الجمعة، بياناً أدانت فيه بشدة، العمل الإرهابي الذي استهدف أنابيب تصدير النفط الخاصة بالإقليم، مؤكدة أنها لن تسمح بالمساس بقوت شعب كوردستان.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close