النزاهة تعلن إيقاف صرف 1.5 مليار دينار لتمويل عقد فاسد

أعلنت هيئة النزاهة، أمس، إيقاف صرف سلفة بقيمة 1.5 مليار دينار لتمويل “عقد فاسد” في بابل. ونفذ العملية فريق عملٍ من مكتب تحقيق بابل بالتعاون مع مديريَّة تحقيق بغداد، بحسب بيان للهيئة تقلته (المدى).

وأشارت دائرة التحقيقات في الهيئة، إلى أن الفريق الذي انتقل إلى ديوان محافظة بابل، تمكَّن بعد التحرّي والتدقيق من ضبط الأوليات كافة المُتعلقة بقيام المحافظة بالتعاقد، خلافًا للتعليمات، مع إحدى شركات المقاولات العامة؛ لغرض إكمال الأعمال غير المنجزة لإنشاء مدارس بأسلوب البناء الجاهز بمبلغٍ إجماليٍّ قدرُهُ 35 مليار دينار.

وأضافت الدائرة أن الفريق انتقل بعد ذلك إلى وزارة التخطيط، حيث تمكَّن من ضبط المدير المُفوَّض للشركة المتعاقد معها أثناء وجوده بمقر الوزارة، لافتةً إلى إيقاف صرف مبلغ السلفة المُخصَّص للشركة البالغ (1,5) مليار دينار، إذ قادت تحقيقاتها الأولية مع المدير المفوض إلى إقدامه على تزوير هويته. وأوضحت أنه تمَّ تنظيم محضر ضبط أصولي بالمضبوطات في العمليَّة التي نُفِّذَت؛ بناءً على مذكرةٍ قضائيةٍ، وعرضها رفقة المتهم على قاضي محكمة تحقيق الحلة المُختصَّة بالنظر في قضايا النزاهة؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة.

وكانت الهيئة قد أعلنت أواخر آب الماضي عن ضبط الأوليات الخاصة بمشروع إنشاء (25) مدرسة بطريقة البناء الجاهز المحال إلى إحدى الشركات الأجنبية بمبلغ (57,894,000,000) مليار دينار، بعد كشفها وجود حالات هدرٍ في المال العام رافقت تنفيذ بنود العقد.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close