الخارجية البرلمانية تعلق على عودة التهديدات الأمريكية بإغلاق سفارتها في بغداد

علقت لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان العراقي، اليوم السبت، على عودة التهديدات الأمريكية بإغلاق سفارتها في العاصمة العراقية بغداد.

وقال عضو اللجنة مختار الموسوي،  إن «هذه التهديدات التي تطلق بين الحين والآخر، تهدف إلى إبعاد الضغط السياسي العراقي عن ملف إخراج القوات الأجنبية من العراق، فكل ما زاد الضغط، تخرج إلينا التهديدات التي لا تنفذ على أرض الواقع»، حسب رأيه.

حراك برلماني لاستضافة الكاظمي فور عودته من الجولة الأوروبية

مختار الموسوي

وبين الموسوي، أن «الولايات المتحدة الأمريكية لا تريد ترك العراق، بل ترفض أي انسحاب منه، لكنها تهدد حتى تقلل الضغط السياسي العراقي على ملف تواجد قواتها في العراق، فهي تريد استمرار البقاء في العراق لتحقيق كافة أهدافها الاستراتيجية في المنطقة من خلال الأراضي العراقية».

وكان المبعوث الأمريكي الخاص لسوريا والمنتهية ولايته جيمس جيفري، قد أعلن في وقت سابق، أن تهديدات وزارة الخارجية الأمريكية بإغلاق السفارة الأمريكية في بغداد مازالت قائمة وهو أمر جدي للغاية.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close