وزيرة الهجرة والمهجرين تلتقي بعدد من أبناء الجالية العراقية في تركيا وتستمع إلى أبرز مشاكلهم…

Image preview

Image preview

 وتعد بإيجاد الحلول لها بالتعاون مع بقية الوزارات

 التقت وزيرة الهجرة والمهجرين السيدة إيفان فائق جابرو بعدد من أبناء الجالية العراقية في مقر السفارة العراقية بالعاصمة التركية أنقرة وممثلين عن الجالية من بعض الولايات التركية واستمعت الى أبرز مشاكلهم ووعدت بإيجاد الحلول الممكنة لها، وذلك بحضور رئيس لجنة العمل والهجرة النيابية السيد رعد الدهلكي . 

 ونقلت الوزيرة في مستهل اللقاء تحيات رئيس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي الى الجالية العراقية في عموم تركيا، مؤكدة اهتمامه بمتابعة قضايا طالبي اللجوء والنازحين في تركيا ورغبته بمعرفة كافة التحديات والإشكاليات التي يواجهونها بهدف السعي لحلها .

 وأكدت السيدة الوزيرة :” ان الوزارة بصدد إطلاق العديد من المكاتب التابعة لها في دول الشرق الأوسط وأوربا لتقديم الخدمات للجاليات العراقية ” ، وتابعت ان  الوزارة ستتوجه في المرحلة القادمة الى دول الجوار تلبيةً لمناشدات العراقيين وخاصة في تركيا، وسيكون لنا دوراً كبيراً وجدياً في إزالة المعوقات التي يواجهونها، وذلك بالتعاون مع بقية الوزارات والجهات ذات العلاقة، وسنقدم كل ما نستطيع تقديمه من خدمات لكل مواطن عراقي داخل وخارج العراق “. 

 وتحدث عدد من أبناء الجالية العراقية عن أبرز المشاكل التي يعانون منها، ومن بينها نقص المستمسكات الرسمية بسبب تلفها او ضياعها اثناء النزوح او سرقتها من قبل عصابات داعش، وعدم حصول الاطفال الذين تم انجابهم وفق عقد زواج غير مسجل بالمحكمة على هوية الاحوال المدنية، ومشكلة رفض القنصلية العراقية في اسطنبول تجديد جوازات السفر للعراقيين المسجلين لدى المنظمات التابعة للأمم المتحدة كطالبي لجوء ” ، مطالبين بـ ” فتح مكاتب لإصدار جوازات السفر في أنقرة وغازي عنتاب وقيصري، ليتجنب العراقيون عناء السفر عدة مرات الى القنصلية الموجودة في اسطنبول، وإنصاف العراقيين المتواجدين في تركيا وشمولهم بالمنح التي يتم توزيعها وتعويضهم عن مفردات البطاقة التموينية التي لم يستلموها منذ عدة سنوات “.

 كما طالب بعض أبناء الجالية العراقية  الحكومة العراقية بـ ” اعادة المفصولين من الخدمة الى وظائفهم بعد عودتهم من تركيا الى العراق، وإنهاء سيطرة المتنفذين على العقارات والممتلكات الموجودة في العراق والعائدة لعراقيين موجودين في تركيا، إعادة العقارات الى أصحابها “.

 من جهتها أكدت السيدة الوزيرة أنها ” ستعمل على حل ما يمكن حله من مشاكل الجالية العراقية بالتعاون مع بقية الوزارات والجهات ذات العلاقة ” ، مضيفة بالقول :” استحدثنا اللجنة الوطنية العليا لمتابعة العراقيين بالخارج التي سيتم تفعيلها خلال الأيام القليلة المقبلة، وستضع اللجنة الحلول المناسبة لمشاكل العراقيين المتواجدين في الخارج “.

 من جانبه وعد رئيس لجنة العمل والهجرة النيابية السيد رعد الدهلكي بحل مشاكل أبناء الجالية ضمن اختصاص لجنته، وخصوصا فيما يتعلق برواتب شبكة الحماية الاجتماعية التي توقف صرفها لبعض المشمولين بها من المقيمين بتركيا . 

Image previewImage preview

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close