أخصائي: المصابون بكورونا ليسوا بحاجة لارتداء الكمامة اثناء الحجر

أعلنت وزارة الصحة، أمس، تسجيل 2237 إصابة جديدة و47 وفاة بفايروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية، في عموم البلاد. وجاء في بيان صادر عن الوزارة تلقت (المدى) نسخة منه أنها سجلت 2813 حالة شفاء جديدة، لتتخطى أعداد المتعافين، حالات الإصابات بالفايروس بأكثر من 500 حالة.

وسجلت 10 محافظات عراقية 47 وفاة، فيما لم تسجل 8 محافظات أي حالة وفاة.

وفي سياق متصل، أكد الدكتور سيف سليمان الأخصائي في طب الأحياء المجهرية والفايروسات أن ارتداء الكمامة يقلل بنسبة قليلة من الأوكسجين الداخل إلى الجسم، مشددًا على أن المصابين لا ينبغي لهم ارتداؤها مطلقًا.

أوضح سليمان أن ارتداء الكمامة ضروري في المناطق المزدحمة فقط، وليست لها ضرورة في المناطق المفتوحة، كذلك داخل المنزل لا ضرورة لارتدائها.

واعتبر سليمان أن ارتداء الكمامة له تأثير سلبي على الجهاز التنفسي فهي ترفع من نسب ثنائي اوكسيد الكربون، لكن بنسب قليلة لاتؤثر على الجسم، لذلك أنصح باستخدامها وقت الحاجة لا في كل الأوقات. وأوضح أن نسبة الاوكسجين تبقى اكثر من 90 % في الجسم حتى وإن تم ارتداء الكمامة، مضيفا أنه من الممكن مراقبة نسبة الأوكسجين في الجسم من خلال جهاز الأوكسميتر المتوفر، لذلك أجدد تأكيدي على أن الكمامة ليست ضرورية في كل مكان، فقط داخل المؤسسات والأماكن المزدحمة. وبين سليمان أن الشخص المصاب بفايروس كورونا لا يحتاج إلى ارتداء الكمامة مطلقًا، يحتاج إلى دعم سريري فقط.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close