حزب عمل يحذر من عواقب وخيمة وأزمة كبيرة في البلاد جراء اتفاق تقاسم الأوقاف

رفض حزب عمل الذي يتزعمه سليم الجبوري، الأربعاء، محضر اتفاق تقاسم الأوقاف بين الوقفين السني والشيعي وعده مخالفة صريحة للشرع والقانون وتجاوزا سافرا على حقوق المكون السني.

وحذر المكتب الاعلامي للحزب في بيان من “عواقب وخيمة قد تتبع هذا الاتفاق ان لم يتم تدارك الأمر وإلغائه”، محملاً كل من رئيس الوقف السني بالوكالة ورئيس مجلس الوزراء “المسؤولية عن هذا الأمر”.

وأشار حزب عمل، إلى ان “هذه القضية تتعلق بأملاك وحجج وقفية خاصة ليس لها علاقة بارشيف مؤسسات الدولة أو وزارة الثقافة”،
مطالباً رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بـ “إلغاء هذا الاتفاق الذي سيخلق أزمة كبيرة في البلاد تضاف الى الأزمات التي يمر بها”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close